Accessibility links

logo-print

الفلوجة العراقية.. قتلى وجرحى وعملية عسكرية لطرد داعش


عراقيون من سكان الفلوجة يرصدون آثار دمار منازل جراء القصف

عراقيون من سكان الفلوجة يرصدون آثار دمار منازل جراء القصف

قتل ثمانية أشخاص جراء قصف واشتباكات مسلحة اندلعت في مدينة الفلوجة غربي بغداد الجمعة، حيث تواصل قوات الجيش العراقي فرض حصار على المدينة وتخوض معارك مع جماعات مسلحة في محيطها.

وأفاد مصدر طبي من مستشفى الفلوجة بأن ثمانية أشخاص، بينهم طفلان قتلوا، وأصيب تسعة بينهم طفلان آخران بجروح جراء القصف على المدينة ومحيطها.

وكان الجيش العراقي قد بدأ الجمعة تنفيذ عملية عسكرية واسعة النطاق غربي الفلوجة لطرد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش).

وذكر مصدر عسكري أن قوات الجيش مسنودة بأفواج طوارئ الأنبار شرعت فجر الجمعة في اقتحام المناطق المحيطة بالمدينة (الفلاحات وزوبع والسكنية والبوعيفان والحلابسة) تمهيدا لانطلاق عملياتها.

وأضاف أن هذه العملية متواصلة، وقادت إلى تحرير منطقة الفلاحات (20 كم غرب الفلوجة) من سيطرة داعش، مبينا أن المعارك تتركز حاليا في منطقة الحلابسة.

وقتل في أعمال العنف في الفلوجة التي يسيطر على بعض مناطقها تنظيم داعش وتنظيمات أخرى مناهضة للحكومة، أكثر من 300 شخص منذ بداية العام الحالي.


المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG