Accessibility links

السيسي: كرسي الرئاسة أصبح كالنار


 وزير الدفاع المصري السابق عبد الفتاح السيسي. أرشيف

وزير الدفاع المصري السابق عبد الفتاح السيسي. أرشيف

قال المرشح لانتخابات الرئاسة المصرية عبد الفتاح السيسي إن من سيتولى رئاسة مصر ستواجهه صعوبات بالغة، قائلا إن كرسي الرئاسة أصبح كـ "كرسي النار".

وتطرق السيسي في الجزء السيسي من حوار تلفزيوني له إلى أن القوات المسلحة المصرية هي "درع مصر وطالما موجودين فمصر تكون بخير".

واتهم جماعة الإخوان المسلمين في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي بأنهم وفروا بيئة آمنة للإرهاب إذ "خرج أناس كتيرون من السجون في مصر. هؤلاء الناس لديهم هذا الفكر: فكر القتل".

وركز السيسي في حواره مع قناة سكاي نيوز العربية على موقفه من القضايا الأمنية والتحديات الإقليمية خاصة بالنسبة لملفات السلام في الشرق الأوسط وإثيوبيا وليبيا.

وردا على سؤال عما إذا سيكون لمصر أي دور في إحياء عملية السلام، قال السيسي "أي فرصة لإيجاد سلام في الشرق الأوسط وخاصة فلسطين لازم نتحرك عليه حتى لو كان الأمل ضئيلا جدا، وهذا في مصلحتنا، سنتقدم بجهدنا بتنسيق المواقف".

وحول معاهدة السلام مع إسرائيل، قال "إذا كان يتطلب أن نعدل الاتفاقية لن تمانع إسرائيل لأنهم تفهموا الآن إنهم يتعاملوا مع دولة وجيش لديه قوة عادلة ورشيدة ومدافعة وليست قوة حمقاء".

ولفت السيسي إلى أن مشكلة مصر مع الجانب الإثيوبي ليست في بناء سد النهضة لكن مشكلتها في حجم الخزان والزمن الذي سيتم خلاله ملء خزان السد لتوليد الطاقة.

وقال المرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي " إن مصر تتفهم جيدا الوضع الداخلي في ليبيا وصعوبة الموقف الأمني هناك، ومصر تؤمن حدودها كاملة وهذا يمثل عبئا عليها، لكننا نعمل عليه منذ فترة، ولن نسمح بوجود إرهاب داخل مصر نهائيا".

وأكد أن بلاده ليست "في حالة صراع مع الشعب الإيراني"، مشددا على أن "أمن الكويت والإمارات والبحرين والسعودية وباقي دول الخليج جزء من الأمن القومي المصري".

وأعرب السيسي عن مخاوفه من انفراط العقد السوري مطالبا بضرورة السعي لإيجاد حل للوضع السوري في ظل وحدة أراضيها.

شاهد الجزء الثاني من الحوار:

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط
XS
SM
MD
LG