Accessibility links

logo-print

استمرار المفاوضات بين إيران والدول الكبرى في فيينا


جانب من المفاوضات

جانب من المفاوضات

استأنف مفاوضو إيران والقوى الكبرى الخميس أعمالهم في فيينا في يوم ثان من المحادثات حول ضوابط البرنامج النووي الإيراني.

ولم تتسرب أي معلومات في العاصمة النمساوية حول تقدم أو مسار هذه المرحلة التي تعتبر الأكثر صعوبة في المفاوضات حيث يتوجب أن يبدأ الطرفان بصياغة اتفاق نهائي خلال محادثات وصفت بأنها "حساسة جدا".

وأعلنت مسؤولة في وزارة الخارجية الأميركية الخميس أن اجتماعات تنسيق ولقاءات خبراء ستتواصل خلال النهار في أحد فنادق فيينا.

وبعد ثلاث جولات تفاوض وتحقيق بعض النجاحات الأولى يفترض أن تبدأ إيران الممثلة بوزير خارجيتها محمد جواد ظريف ومجموعة 5+1 صياغة اتفاق يمكن أن يضع حدا لعقد من التوتر بخصوص البرنامج النووي الإيراني.

وكان اتفاق مرحلي أول بين مجموعة الدول الست وإيران قد أبرم في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر 2013 في جنيف وينص على تجميد بعض أنشطة البرنامج النووي الإيراني مقابل رفع قسم من العقوبات المفروضة على إيران.

ويرغب الطرفان حاليا في التوصل إلى اتفاق نهائي بحلول 20 تموز/يوليو رغم أن المفاوضات قد تتواصل إلى ما بعد هذا الموعد بتوافق مشترك.

وستستمر جلسة التفاوض هذه حتى الجمعة على أن تعقد ثلاث جلسات أخرى بحلول الموعد النهائي المحدد في 20 تموز/يوليو.

ودعا مدير المركز العربي للدراسات الإيرانية محمد صالح صادقيان الدول الغربية لكي تحسم أمرها في التوصل إلى حل شامل لهذه القضية بعد التزام إيران بتنفيذ ما طلب منها:

وطالب صادقيان بإنهاء المقاطعة الإقتصادية لإيران، وذلك من خلال التحرك الإيجابي للدول الغربية:

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG