Accessibility links

logo-print

ظريف: التوصل إلى اتفاق بشأن الملف النووي ممكن


ظريف وآشتون خلال المحادثات

ظريف وآشتون خلال المحادثات

أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الأحد أن التوصل إلى اتفاق نهائي حول البرنامج النووي الإيراني بين طهران والدول الست الكبرى لا يزال "ممكنا" برغم جولة المحادثات الصعبة الأسبوع الحالي.

وكتب ظريف على موقع تويتر ان "الاتفاق ممكن لكن يجب أن تزول الأوهام. لا يجدر تفويت الفرصة مرة أخرى مثل 2005". واعترف وزير الخارجية بأن الجولة الأخيرة من المحادثات كانت "صعبة".

وكانت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد نقلت عن كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين عباس عراقجي قوله إن الجولة الجديدة من المحادثات النووية بين إيران والدول الست الكبرى ستجري في فيينا بين 16 و20 حزيران/يونيو المقبل.

ولم تذكر الوكالة مزيدا من التفاصيل في تقريرها الذي أوردته الليلة الماضية عن الموضوعات المقرر بحثها والرامية إلى إنهاء مواجهة مضى عليها 10 سنوات بشأن البرنامج النووي الايراني.

وتقول طهران إن برنامجها النووي مخصص للأغراض السلمية فقط في مجالات توليد الطاقة والأبحاث الطبية. ويشك الغرب وإسرائيل في أن هذا البرنامج مجرد ستار لامتلاك القدرة على صنع أسلحة نووية.

ويشار إلى أن الجولة الأخيرة من هذه المحادثات التي عقدت الأسبوع الماضي في فيينا لم تتمخض عن تقدم يذكر.

من ناحية أخرى، يزور وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية طهران الاثنين لمناقشة الأنشطة النووية الإيرانية، بحسب ما قالت وسائل إعلام إيرانية.

ورغن أنه لم يرد تعليق فوري من الوكالة الدولية إلا أن مصادر دبلوماسية قالت لرويترز الجمعة الماضي إن من المتوقع عقد اجتماع في مطلع الأسبوع الحالي. وعرضت إيران التعاون مع الوكالة الدولية في توضيح ما تصفه الوكالة الدولية بالأبعاد العسكرية المحتملة للبرنامج النووي للجمهورية الإسلامية.

المصدر: وكالات، تويتر
XS
SM
MD
LG