Accessibility links

​مقتل 10 أشخاص في قصف جوي على أعزاز في ريف حلب


سيدة مصابة في القصف

سيدة مصابة في القصف

قتل 10 أشخاص على الأقل في قصف جوي الثلاثاء على بلدة أعزاز في ريف حلب شمال سورية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ذلك جاء غداة مقتل 13 شخصا في سقوط صاروخ أرض- أرض مصدره القوات النظامية في بلدة مارع في ريف حلب، بينهم 10 أطفال.

وقتل رجل في غارة جوية على بلدة الأتارب في ريف حلب إلى الجنوب من أعزاز. وأغار الطيران الحربي السوري على الاتارب ودار عزة شرق مدينة حلب وعلى مخيم حندرات شمال المدينة.

على صعيد آخر، أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" الاثنين بمقتل المصور التابع للجيش السوري حسن عمران خلال تغطيته مواجهات عسكرية في درعا.

وقتل عشرات المصورين والصحافيين والمواطنين الصحافيين السوريين والأجانب في سورية منذ بدء النزاع.

بينما تجاوز عدد قتلى النزاع، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان، 162 الفا.

توقيف شابتين في بلجيكا

وفي سياق متصل، أوقفت فتاتان (17 و19 عاما) من شمال بلجيكا في مطار بروكسل أثناء محاولتهما المغادرة إلى تركيا، على ما أعلن الثلاثاء القضاء البلجيكي الذي يشتبه في سعيهما إلى الذهاب إلى سورية.

وكانت الفتاتان تنويان الصعود على طائرة متجهة في 15 أيار/مايو إلى اسطنبول "حيث يرجح أنهما كانتا ستتجهان إلى الحدود التركية السورية" على ما أوضحت النيابة الفدرالية البلجيكية.

وتابع المصدر أن "عدة مؤشرات تعزز نظرية المغادرة إلى سورية. لكن لم يثبت بعد أن الفتاتين كانتا تتجهان إلى هناك للمشاركة في النزاع المسلح وهذه النقطة يحسمها التحقيق".

ووضعت الفتاة البالغة 19 عاما قيد التوقيف الاحتياطي واتهمت بـ"المشاركة في نشاطات منظمة إرهابية" بحسب النيابة العامة.

ورصدت بلجيكا منذ 2012 حوالى 200 من رعاياها غادروا للقتال في سورية، وعاد حوالى 50 منهم، فيما قتل حوالى 20.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG