Accessibility links

logo-print

جنرال تايلاندي يعلن انقلابا عسكريا بعد أزمة سياسية


لحظة إعلان الانقلاب

لحظة إعلان الانقلاب

أعلن قائد سلاح البر التايلاندي الجنرال برايوت تشان او تشا انقلابا عسكريا الخميس في تصريح للتلفزيون بعد سبعة أشهر من الأزمة السياسية.

وقال برايوت "كي تعود البلاد إلى الحياة الطبيعية" على القوات المسلحة "أن تتسلم السلطة اعتبارا من 22 أيار/مايو".

وبرر الجنرالK الذي أعلن الأحكام العرفية الثلاثاء، تحركه بالعنف في البلاد الذي أسفر عن 28 قتيلا منذ بداية الأزمة في الخريف.

وأضاف أنه "على جميع التايلانديين أن يحافظوا على الهدوء، وعلى الموظفين الاستمرار في عملهم كالمعتاد".

وقد أعلن قائد سلاح البر انقلابه التلفزيوني بعد جلسة ثانية من المفاوضات بين أطراف الأزمة من أجل التوصل إلى تسوية.

وأفاد شهود أن قادة متظاهرين من الطرفين نقلوا من مكان الاجتماع بآليات عسكرية تحت حراسة مشددة، قبيل الإعلان عن الانقلاب.

وشهدت تايلاند 18 انقلابا أو محاولة انقلاب خلال حوالى 80 سنة. وأدى الانقلاب الأخير في 2006 ضد رئيس الوزراء الأسبق المنفي ثاكسين شيناوترا إلى مجموعة من الأزمات السياسية وحملت على التوالي أنصاره وخصومه على النزول إلى الشارع.

وبدأ الفصل الحالي في الخريف من خلال تظاهرات كانت تطالب باستقالة شقيقته يونغلالوك شيناوترا رئيسة الوزراء منذ 2011. وقد أقالها القضاء مطلع أيار/مايو.

قال الجيش التايلاندي للتلفزيون بعيد إعلانه الانقلاب الخميس إن حظر التجول فرض في البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG