Accessibility links

logo-print

ريدوان.. مغربي يخلد اسم 'ريال مدريد' في سجل الموسيقى العالمية


المنتج الموسيقي ريد وان

المنتج الموسيقي ريد وان

بعد موسم رياضي حافل بالتحديات انتهى إلى تتويج نادي ريال مدريد الإسباني بلقب بطل الدوري الأوروبي لكرة القدم، حلت لحظة الاحتفاء بالانتصار وتخليده في سجل الكرة المستديرة.

لم يترك قسم الدعاية بالنادي الملكي للاعبيه فرصة أخذ الأنفاس، خلصهم من مروضهم داخل البساط الأخضر المدرب أنشيلوتي، ليسلمهم لمروض آخر قادر على تحويل الانتصارات الكروية إلى معزوفات موسيقية وألحان ستخلد ذكر الريال على مدى السنوات المقبلة.

ولم يكن هذا المروض غير الملحن المغربي الذي صنع مجده في أميركا نادر الخياط المعروف بـ"ريدوان"، عراب نجومية فنانين عالميين في موسيقى البوب والهيب هوب والراب مثل شاكيرا والليدي غاغا وجنيفر لوبيز والذي تعاون أيضا مع أيقونات موسيقية من حجم مايكل جاكسون وليونيل ريتشي وميكا وإنريكي إغليسياس.

لقد جمع ريدوان لاعبي الريال على رهان واحد: نهج خطة هجومية ليس لدك شباك الخصوم بالأهداف، بل لتشنيف الأسماع وجعل ألقاب نادي ريال مدريد حكاية مغناة يرددها الألتراس وعشاق المستديرة في كل مكان.

وهنا فيديو يوثق لحظات إنتاج الأغنية:

بصوت أوبرالي وبإخراج يمجد تاريخ الفريق خرج النشيد الرسمي لريال مدريد إلى الوجود وضجت به مواقع التواصل الاجتماعية، كل النجوم من كريستيانو رونالدو وكاسياسس واللاعب سيرجيو راموس، منحوا أقدامهم لحظات ارتياح وسلموا حواسهم للمايسترو ريدوان، لتصدع بعد ذلك حناجرهم بـ"هلا مدريد" وسط جمهور ملعب برنابيو في العاصمة الإسبانية.

وهذا فيديو لنشيد "هلا مدريد":

ويعد إنتاج النشيد الرسمي لريال مدريد ثاني تجربة يخوضها المنتج الموسيقي ريدوان في هذا المجال، فبالنفَس الإبداعي ذاته أنتج النشيد الرسمي لفريق المغرب التطواني حامل لقب الدوري المغربي لهذا العام.

تحت عنوان "تحيا تطوان" مجد ريدوان فريق المدينة التي ترجع إليها أصوله، ولقي ذلك ترحيبا كبيرا من ألتراس المغرب التطواني الذي تفاءل بالأغنية، وجعل أركان الملاعب تهتز لسماعها في كل مباراة، إلى أن توج الفريق بلقب البطولة المغربية واستحق المشاركة في كأس الأندية العالمية لكرة القدم القادمة.

وهنا النشيد الرسمي للمغرب التطواني الذي أنتجه ريدوان:
XS
SM
MD
LG