Accessibility links

غوغل تطرح استبيانا للأوروبيين لاستثنائهم من نتائج البحث


علامة غوغل في منطقة جبلية بكاليفورنيا

علامة غوغل في منطقة جبلية بكاليفورنيا

أتاحت شركة "غوغل" للأوروبيين إمكانية سحب معلومات خاصة بهم عن نتائج محركاتها للبحث عبر الإنترنت، تنفيذا لقرار قضائي صادر عن محكمة العدل الأوروبية.

واعتبر القضاء الأوروبي في 13 أيار/مايو أن للأفراد الحق في إلغاء روابط على صفحات تتضمن معلومات شخصية عنهم من نتائج البحث، خصوصا إذا ما كانت هذه المعلومات قديمة العهد أو غير دقيقة، وذلك عبر التوجه مباشرة إلى مشغل محرك البحث.

والتزاما بهذا القرار، أطلق عملاق المعلوماتية ومحرك البحث الأول في العالم مساء الخميس استبيانا إلكترونيا للأوروبيين يسمح لهم بطلب سحب نتائج بحث من محركاته.

وأشار متحدث باسم المجموعة في تصريحات أرسلها إلى وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن "القرار ينص على قيام غوغل بتحكيم صعب بين الحق في النسيان (على الإنترنت) للأشخاص والحق في المعلومات للعموم".

وستنشئ "غوغل" لجنة استشارية لمساعدتها على إيجاد توازن بين هذين الشرطين اللازمين.

وهذه الاستمارة المعنونة "إلغاء محتويات من غوغل" الموضوعة على صفحة مركز المساعدة التابع للمجموعة، تطلب من الأوروبيين الراغبين في الاستفادة من حق سحب بياناتهم لتوضيح الروابط التي يرغبون في سحبها مع ذكر السبب.

وعلى الأفراد الذين يتقدمون بمثل هذا الطلب تقديم صورة عن بطاقة هويتهم. ثم عليهم توقيع الاستمارة إلكترونيا.

وسيتم درس هذه الطلبات في وقت لاحق كل واحدة على حدة ولن تعالج بصورة تلقائية. ولم تعط "غوغل" أي تقديرات بشأن الوقت الذي سيستغرقه سحب هذه الروابط من نتائج البحث في الموقع، مشيرة إلى أن هذا الأمر سيعتمد بشكل أساسي على التثبت من أحقية الطلب أو عدمه.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG