Accessibility links

logo-print

الحكومة المصرية تستقيل الأحد ومؤيدو السيسي يحتفلون بفوزه


مؤيدو السيسي يحتفلون بعد إعلان نتائج الانتخابات

مؤيدو السيسي يحتفلون بعد إعلان نتائج الانتخابات

قال رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب إن الحكومة ستتقدم باستقالتها بعد أداء الرئيس الجديد اليمين الدستورية الأحد، وأعرب عن ارتياحه لإنجاز هذه المرحلة من خريطة الطريق.

وعقد مجلس الوزراء اجتماعا صباح الأربعاء برئاسة محلب لبحث ترتيبات ما بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية وفوز عبد الفتاح السيسي برئاسة الجمهورية.

وذكر التلفزيون المصري أن الرئيس المؤقت عدلي منصور سيوجه كلمه للأمة الأربعاء بمناسبة انتهاء فترة رئاسته للبلاد.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات المصرية أعلنت الثلاثاء فوز المشير عبد الفتاح السيسي برئاسة الجمهورية رسميا بنسبة 97 في المئة، بينما حصل حمدين صباحي على ثلاثة في المئة.

وقالت اللجنة إن السيسي حصل على 23 مليونا و780 ألفا و104 أصوات مقابل 757 ألفا و511 صوتا لمنافسه المرشح اليساري حمدين صباحي. وقالت اللجنة إن نسبة الإقبال على التصويت بلغت حوالي 47 في المئة.

وأعرب الرئيس المنتخب عبد الفتاح السيسي في كلمة له عن شكره "لشعب مصر العظيم بكافة أطيافه لما بذله من جهد" كما وجه الشكر للمرشح المنافس حمدين صباحي الذى وصف دوره بـ"الوطني".

ردود أفعال رسمية

وفي سياق ردود الأفعال، وجه وزير الدفاع الفريق أول صدقي صبحى التهنئة باسمه وجميع ضباط وصف وصناع وجنود القوات المسلحة إلى الرئيس المنتخب بمناسبة فوزه في انتخابات رئاسة الجمهورية "متمنيا له التوفيق لرفعة مصر وشعبها العظيم".

وأكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في برقية تهنئة أرسلها للسيسي أن "مصر سند لفلسطين وللأمة العربية".

وقال الملك المغربي محمد السادس في برقية تهنئة "أغتنم هذه المناسبة التاريخية لأشيد بالثقة التي حظيتم بها من لدن الشعب المصري الشقيق في هذه المرحلة الحاسمة من تاريخه الحديث".

وذكر موقع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أنه " أعرب في برقية التهنئة عن أمله أن يشكل هذا الإنجاز بداية استقرار مصر وازدهارها واستعادة دورها العربي والدولي".

وبعث رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان برقية تهنئة قال فيها " نهنئكم على الثقة الغالية التي منحكم إياها الشعب المصري الشقيق في مواجهة التحديات التي يمر بها وتحقيق تطلعاته وطموحاته في الاستقرار والتنمية والتقدم والازدهار والعزة والكرامة".

رقص وزغاريد

وتباينت ردود الأفعال الشعبية بفوز السيسي، فقد استقبل مؤيدوه الذين احتشدوا في ميدان التحرير كلمته عقب إعلانه رئيسا لمصر بالهتافات المؤيدة والزغاريد.

وأطلق المشاركون الألعاب النارية ورددوا الأناشيد والأغاني الوطنية المؤيدة للقوات المسلحة.

وقالت مواطنة إنها سعيدة بفوز السيسي "الذي خلصنا من حكم الإخوان":
وهذا المواطن يطالب السيسي بالقضاء على الجماعة:


ووصفت الإعلامية لميس الحديد فوز السيسي بالتاريخي

ورقصة داخل اللجنة العليا للانتخابات:

أما رئيس جبهة الضمير المؤيدة لجماعة الإخوان المسلمين إبراهيم يسري فقال لـ"راديو سوا" إن "الرئيس الجديد ليس لديه برنامج أو رؤية سياسية":


وعلى فيسبوك، قالت أسماء علي: مببببببببببببببببببببروك للفرحانين وللمهريييييييييييين يتهرو زياده لولولولولولولولو

حازم الجمل: السيسى رئيسى يا حمدين يا ابن بلدى

محمود أبو مازن: دكتور مرسي رئيس الجمهوريه
غصب عني اي حد
واللي مش عاجبه كلامي
يخبط راسه في السيس

وعن حمدين صباحي قال ماهر البنهاوي: اظهر شجاعته قبل الانتخابات؟واحترام المنافس له بعد النتيجه، ولكننا لا نعلم ما بداخله.

سارة حمدي: شعب مصر الجميل .... الفرحة بتبقي بعد الإنجاز مش قبله ... ده مش وقت احتفالات وفر طاقتك انت و هي لحاجة مفيدة .... و شكرا سيادة الرئيس عدلي منصور.

سيف كامل: بما انني ام انتخب السيسي او عيره فلا اجد داعي للاحتفال الاحتفال الحقيقي يكون عندما ينجح السيسي في التقدم بمصر ساعتها والله العظيم هاكون اول واحد بيترقص في الشوارع

هالة خاطر: دلوقت بس اقدر اقول لكارهى الاخوان وكارهى ثورة يناير وكارهى الديموقراطيه الف مبروك عوده مصر الفاشيه الساديه ورجوع النظام العسكرى الفاسد الذى عانى منه الشعب المصرى طوال ستين عاما قضاها فى فقر و مرض وذل وظلم وقمع و ارهاب نفسى ولا عزاء للحريه والعداله والانسانيه

محمد عز الدين: سيبقى مرسي هو الرئيس

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط و"راديو سوا"
XS
SM
MD
LG