Accessibility links

logo-print

25 قتيلا و145 جريحا في هجمات متفرقة بالعراق


عراقيون يتفقدون موقع الهجومين اللذين استهدفا نقطة التفتيش التابعة للشرطة في قضاء طوزخرماتو

عراقيون يتفقدون موقع الهجومين اللذين استهدفا نقطة التفتيش التابعة للشرطة في قضاء طوزخرماتو

قتل 21 شخصا وأصيب 140 آخرون بجروح الاثنين في هجوم انتحاري بشاحنة مفخخة سبقه تفجير عبوة ناسفة استهدف نقطة تفتيش للشرطة وسط قضاء طوزخرماتو في محافظة صلاح الدين شمالي العراق.

وقال قائمقام طوزخرماتو شلال عبدول إن بين القتلى أربعة من عناصر الشرطة، مشيرا إلى أن الهجومين اللذين وقعا قرب مقر لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني، أسفرا عن أضرار جسيمة.

وأكد الطبيب صباح محمد أمين مدير عام صحة محافظة كركوك تلقي مستشفيات كركوك عددا كبيرا من الضحايا أغلبهم من المدنيين، مشيرا إلى أن "بعض الجرحى في حالة حرجة".

ويأتي التفجير بعد يوم واحد من هجومين بالقنابل على مكاتب الاتحاد الكردستاني في محافظة ديالى ما أسفر عن مقتل 18 شخصا على الأقل.

وقال مقدم في الشرطة إنه، وفي هجوم آخر، قتل جنديان وأصيب خمسة آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف منتصف النهار حاجز تفتيش للجيش في ناحية كنعان إلى الجنوب من بعقوبة. وأكد الطبيب رائد نعيم في مستشفى بعقوبة حصيلة الضحايا.

وفي بغداد، قتل موظف يعمل في وزارة النقل عقب انفجار عبوة لاصقة على سيارته الخاصة في منطقة المنصور، وسط العاصمة بحسب ما ذكرته مصادر أمنية وطبية.

وقتل شخص في هجوم مسلح قرب منزله في منطقة البياع غرب بغداد.

من جهة أخرى، لا تزال النيران مشتعلة في مستودع الوقود الرئيسي في الرمادي، فيما تستمر القوات الأمنية في الاشتباك ومحاصرة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في جامعة الأنبار منذ السبت الماضي.

مزيد من التفاصيل في تقرير أحمد جواد مراسل "راديو سوا" في بغداد:

ويشهد العراق منذ بداية شهر حزيران/يونيو الحالي سلسلة هجمات دامية في عدة محافظات، قتل فيها أكثر من 500 شخص على مدى الأيام التسعة الماضية، وفق حصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر أمنية وطبية وعسكرية.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية وراديو سوا
XS
SM
MD
LG