Accessibility links

logo-print

مباراة إيران ونيجيريا تنتهي بالتعادل السلبي


لقطة من مباراة إيران ونيجيريا

لقطة من مباراة إيران ونيجيريا

إنتهت المباراة الثانية ضمن اليوم الخامس، في نهائيات كأس العالم لكرة القدم "البرازيل 2014"، التي أقيمت على ملعب أرينا دي بياكسادا، في كوريتيبا، والذي يتسع لـ43981 متفرجا بالتعادل السلبي بدون أهداف بين الفريقين.

وواجهت إيران المنتخب النيجيري الذي كان قد أحرز لقب بطل أفريقيا في وقت سابق من العام.

ولم تشهد المباراة أي فرصة خطيرة، بل تبادل الفريقان الهجمات التي لم تسفر عن أية أهداف.

ولوحظ أن الأداء اتسم بروح رياضية عالية، فخلت المباراة من أي خشونة زائدة، وعامل لاعبو الفريقين بعضهم البعض بالكثير من الإحترام.

وانتشرت على موقع تويتر الإجتماعي تغريدة تظهر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وفريق المفاوضين الإيرانيين وهم يتابعون مباراة منتخب بلادهم ضد المنتخب النيجيري

وهذه هي المرة الرابعة التي تشارك فيها ايران في نهائيات كأس العالم، وسبق أن خاض منتخبها تسع مباريات، فاز في واحدة وتعادل في اثنتين وخسر ستا.

وسجل لاعبو المنتخب الإيراني ستة أهداف، بينما تلقت شباكهم 18 هدف.

بالمقابل تشارك نيجيريا في النهائيات للمرة الخامسة في تاريخها، وقد فاز منتخبها بأربع مباريات وتعادل في إثنتين، وخسر في ثمان، وتلقت شباكه 21 هدفا، مقابل تسجيل 17 هدفا.

يذكر أنه لم يسبق أن تخطى منتخب إيران الدور الأول في تاريخ مشاركاته. في حين تأهلت نيجيريا إلى دور الـ 16 مرتين في مونديال 1994، و 1998.

ويعتمد المدرب البرتغالي لمنتخب إيران كارلوس كيروش، على ساعد الدفاع المتألق جواد نيكونام والمهاجمان كريم أنصاري فارد وأشكان ديجاغاه.

اما المنتخب النيجيري، فيقوده ساعد دفاع تشلسي الإنكليزي جون أوبي ميكيل والمهاجم مايكل أوتشيبو، ويستند إلى حارس المرمى المخضرم فنسنت انيياما.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG