Accessibility links

logo-print

المكتب الأميركي لبراءات الاختراع يلغي العلامة التجارية لفريق 'ريد سكينز'


أحد ممثلي السكان الأصليين لأميركا يقود حملة لتغيير شعار فريق 'ريد سكينز'

أحد ممثلي السكان الأصليين لأميركا يقود حملة لتغيير شعار فريق 'ريد سكينز'

أمر مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية في الولايات المتحدة الأربعاء بإلغاء العلامة التجارية المسجلة لنادي كرة القدم في واشنطن "ريد سكينز" (ذوي البشرة الحمراء) نظرا لما يحمله الاسم من إساءة للسكان الأصليين.

ويعد القرار نصرا بالنسبة للسكان الأصليين لأميركا ومؤيديهم ممن يعتبرون أن كلمة "ريد سكينز" تحمل معنى عنصريا.

وقال جيسي ويتن، المحامي الرئيسي في هذه القضية، التي تقدم بها خمسة من السكان الأصليين لأميركا "انتظرنا هذا النصر طويلا وهو يعكس الجهود الحثيثة التي بذلها محامو مكتبنا".

وبعد هذا القرار، الذي يمكن استئنافه، سيمكن للفريق الاحتفاظ بالاسم لكن لن يحظى بعد اليوم بحماية الملكية الفكرية التي يمنحها القانون الفيدرالي.

ولا يسمح القانون الفيدرالي للعلامات التجارية بتسجيل أي علامة تحمل إهانة أو إساءة لأفراد أو جماعات محددة.

وسيطال القرار ست علامات تجارية أخرى متصلة بالـ"ريد سكينز".

وأعرب النائب عن مقاطعة أونيدا، راي هالبريتر عن أمله في أن يثني "هذا القرار النادي واتحاد كرة القدم عن استخدام هذا الاسم المهين بما أن القيم لم تكن كافية لإقناعهم بذلك".

وعبر محامي النادي بوب راسكوبف في بيان عن اعتقاده بأن القرار سيكون لصالح النادي بعد الاستئناف وبأنه لن يكون له تأثير على مالكي الفريق أو على استعمال الاسم والشعار.

وكان الرئيس باراك أوباما أيد في تشرين الأول/أكتوبر الماضي مسألة تغيير الاسم في حين يصر مالك الفريق دان سنايدر على أنه "مصدر فخر".

ولقي القرار ترحيبا من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وقال أحدهم إن قرار إلغاء العلامة التجارية يروقه:

ووصف مستخدم آخر القرار بالـ"رائع".

المصدر: راديو سوا ووسائل إعلام أميركية
XS
SM
MD
LG