Accessibility links

logo-print

​الجيش الأميركي فقد أكثر من 400 طائرة بدون طيار جراء حوادث


طائرة من دون طيار تابعة لسلاح الجو الأميركي

طائرة من دون طيار تابعة لسلاح الجو الأميركي

فقد الجيش الأميركي أكثر من 400 طائرة بدون طيار من طراز بريداتور وريبر وكذلك غلوبال هواكس منذ العام 2001، حسب ما ذكرت صحيفة واشنطن بوست التي حذرت من المخاطر الكبيرة للسماح بتسويقها في المستقبل.

وبعد تحقيق لأكثر من عام استنادا على أكثر من 50 ألف صفحة لتقارير عن حوادث، قالت الصحيفة إن الجيش الأميركي أحصى 418 حادثا كبيرا ولكن دون وقوع خسائر بشرية.

ولدى الجيش الأميركي آلاف الطائرات الصغيرة بدون طيار بعضها يطلق باليد ولكن هذه الدراسة تتعلق بطائرات المراقبة أو الهجومية الأضخم مثل بريداتور وريبر وغلوبال هواك وهنتر أو أيضا غراي ايغل.

ومن أصل 192 حادثا من "نوع آي" وسميت الحوادث كذلك لأنها أدت إلى تدمير الطائرة بشكل كامل أو تكبيد خسائر تفوق 12 مليون دولار، حلت طائرة بريداتور في طليعة الطائرات التي تعرضت للحوادث مع 162 حادثا.

ووقعت معظم الحوادث في أفغانستان (67) وبعدها في الولايات المتحدة (47) والعراق (41). ووقع العديد منها أيضا على الحدود مع جيبوتي وكذلك في باكستان أو أيضا مالي.

وهناك أسباب عديدة لهذه الحوادث مثل العطل الميكانيكي أو رداءة الأحوال الجوية أو أيضا خطأ بشري.

وفي كانون الثاني/يناير 2010، تحطمت طائرة من طراز بريداتور بالقرب من قندهار لأن قائدها اكتشف أنه ضغط على زر جعل الطائرة تدور بشكل حلزوني.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG