Accessibility links

logo-print

ميشيل أوباما: الولايات المتحدة جاهزة لانتخاب رئيسة


ميشيل أوباما

ميشيل أوباما

قالت سيدة أميركا الأولى ميشيل أوباما الاثنين إن الولايات المتحدة مستعدة لرئيس امرأة، وأنه ينبغي انتخاب واحدة "في أقرب وقت ممكن".

وقالت أوباما "إن الشخص الذي يجب أن يقوم بهذا العمل هو الشخص الأكثر كفاءة... ولدينا بعض الخيارات أليس كذلك؟

وشددت أوباما على هامش ندوة لتشجيع سياسات لأماكن العمل الصديقة للأسرة "أعتقد أن الولايات المتحدة مستعدة، البلد مستعدة لمن هو جاهز للقيام بهذا العمل".

على الرغم من أنها لم تقدم أي نوع من التأييد، تبدو تصريحات أوباما اعتراف بمرشحة محتملة هي وزير الخارجية الأسبق هيلاري كلينتون، التي تثير الكثير من التكهنات حول ترشحها عام 2016.

من ناحية أخرى، قالت أوباما إنها لن تشتغل بالسياسة بعد أن تترك البيت الابيض نافية شائعات بأنها ربما تحذو حذو سلفتها هيلاري كلينتون وتترشح لعضوية مجلس الشيوخ بعد أن تنتهي فترة الرئاسة الثانية لزوجها.

وأثناء الندوة سئلت زوجة الرئيس باراك أوباما هل ستكون خطوتها القادمة سياسية، فأجابت قائلة "لا لن تكون سياسية. بالتأكيد لن تكون كذلك... انها ستستند إلى رسالة وستركز على خدمة المجتمع".

وربما أن تعليقاتها تهدف إلى إسكات تكهنات ترددت مؤخرا بأن زوجة أوباما تفكر في الترشح مستقبلا لعضوية مجلس الشيوخ الاميركي. وتنتهي فترة الرئاسة الثانية لأوباما في اوائل 2017 .

وانتخبت السيدة الأولى السابقة هيلاري كلينتون عضوا بمجلس الشيوخ الاميركي عام 2000 بينما كان زوجها بيل كلينتون يختتم فترة رئاسته الثانية. وواصلت مسيرتها السياسية لتصبح وزيرة للخارجية أثناء فترة الرئاسة الاولى لأوباما بعد أن هزمها وفاز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة عام 2008 .

وهذا فيديو المقابلة التي عرضت على محطة "سي سبان3":
XS
SM
MD
LG