Accessibility links

logo-print

تركيا تأخذ تهديدات حفتر جديا وتبدأ بإجلاء مواطنيها من ليبيا


 اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر

اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر

على أثر التهديد الذي وجهه اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر إلى الأتراك والقطريين ودعاهم إلى مغادرة شرق ليبيا خلال يومين متهما الدولتين بدعم "الإرهاب"، بدأت أنقرة الثلاثاء إجلاء المئات من رعاياها من هذا البلد.

وحفتر اللواء الليبي السابق الذي أعلن حربا على الإسلاميين في شرق البلاد، عمّق الاضطرابات في ليبيا الدولة المنتجة للنفط التي لا تستطيع حكومتها السيطرة على جماعات مسلحة ساعدت في إطاحة معمر القذافي عام 2011 لكنها باتت تتحدى سلطة الدولة.

ونقلت رويترز عن المتحدث باسم المطار محمد إسماعيل قوله إن نحو 420 من العمال الأتراك غادروا جوا من مدينة مصراتة الثلاثاء بسبب تهديدات من قوات حفتر في الشرق.

وغادر الأتراك الذين كانوا يعملون في محطة للطاقة بمدينة سرت على متن طائرات تابعة للخطوط الجوية التركية. وقال مسؤول في السفارة التركية إن الأتراك لم يعودوا يشعرون بالأمان وإن نحو 140 آخرين سيتم إجلاؤهم من مطار الابرق قرب بنغازي المدينة الرئيسية في شرق ليبيا.

كذلك، نقلت تركيا موظفيها من قنصليتها في بنغازي إلى العاصمة الليبية طرابلس في وقت سابق هذا الشهر لأسباب أمنية.

وتقول الحكومة الليبية إن حفتر لا يملك أي سلطة لكن أوامرها تقابل بالتجاهل في الكثير من مناطق ليبيا خاصة في الشرق حيث يتنافس الإسلاميون والقبائل والميليشيات على بسط السيطرة.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG