Accessibility links

logo-print

المعلم يتهم واشنطن ودولا عربية في التحالف ضد #داعش بدعم الإرهاب


وزير الخارجية السوري وليد المعلم

وزير الخارجية السوري وليد المعلم

اتهم وزير الخارجية السوري وليد المعلم الولايات المتحدة بدعم الإرهاب في بلاده، مشددا على "ضرورة التكاتف في مواجهة الفكر المتشدد وتجفيف منابعه".

وطالب المعلم في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تعقد دورتها الـ"69" في نيويورك الولايات المتحدة التي تقود تحالفا دوليا للقضاء على تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية والعراق، بوقف دعم "الجماعات الإرهابية" التي تدعمها واشنطن تحت مسمى "المعارضة المعتدلة"، واصفا الحكومة الأميركية بأنها "تتبع ازدواجية في المعايير".

كما شدد وزير الخارجية السوري على ضرورة تجفيف منابع الإرهاب القادم من الدول التي تشارك في الضربات الجوية على تنظيم الدولة الإسلامية و"تصدر الفكر المتشدد"، مطالبا بالضغط على تلك الدول تنفيذا للقرار الدولي 2178 تحت الفصل السابع.

وجدد المعلم دعوة حكومته المعارضة للحوار، مشترطا بذلك المعارضة التي وصفها بـ"الوطنية" وتدعم مكافحة الإرهاب وتشجع المصالحات الجارية تمهيدا للحل السياسي في البلاد، مذكرا بأن حكومة دمشق شاركت في مؤتمر جنيف 2 للتأكيد على ضرورة الحل السياسي.

وندد بالعقوبات الأميركية والأوربية الاقتصادية على بلاده، مشيرا إلى أنها زادت من المعاناة الإنسانية للسوريين.

وحول الصراع مع إسرائيل جدد الوزير السوري تمسك بلاده باستعادة أراضي الجولان حتى حدود 67 "المحتلة" من قبل إسرائيل التي اتهمها بانتهاك قرارات مجلس الأمن.

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG