Accessibility links

مغربية تنتحر احتجاجا على مصادرة بضاعتها


طالب باعة جوالون في غرب العاصمة المغربية الرباط الاثنين بفتح تحقيق في وفاة امرأة أضرمت النار في نفسها احتجاجا على حجز السلطات لبضاعتها.

وحسب صحف محلية، كانت فتيحة (42 عاما) تعمل بائعة جوالة لإعالة أسرتها، لكن مسؤول وزارة الداخلية في المنطقة التي تقطن فيها حجز بضاعتها.

وطالبت باسترجاع مصدر رزقها الوحيد من دون جدوى فأقدمت على إضرام النار في نفسها وأصيبت بحروق نقلت على إثرها إلى المستشفى، لكنها فارقت الحياة بعد ذلك.

وتجمع عشرات من الباعة في حي أولاد مبارك الصفيحي في مدينة القنيطرة غرب الرباط حيث كانت تقطن فتيحة، ونظموا مسيرة نحو الملحقة الإدارية السادسة في الحي ذاته للمطالبة بفتح تحقيق ومحاسبة المسؤولين عن وفاة البائعة.

XS
SM
MD
LG