Accessibility links

موسكو ترفض اتهامها بالمسؤولية عن مقتل مدنيين في إدلب


نفت روسيا الخميس مسؤوليتها عن الغارات التي استهدفت مدرسة في محافظة إدلب بشمال غرب سورية وأسفرت عن مصرع 36 شخصا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا إن لا دخل لبلادها "في هذه المأساة الرهيبة"، مؤكدة أن المزاعم بتورط موسكو في الغارات "أكاذيب".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أشار إلى مقتل 36 شخصا بينهم 15 طفلا وأربعة مدرسين في الغارات التي وقعت يوم الأربعاء.

XS
SM
MD
LG