Accessibility links

العام الماضي كان الأعنف على الصحافيين الأفغان


أفاد تقرير أصدرته الخميس "لجنة أمن الصحافيين الأفغان" بأن العام المنصرم كان الأعنف للصحافة في البلاد وعرف مقتل 13 صحافيا، لتكون أفغانستان "ثاني أخطر بلد على الصحافيين بعد سورية".

وعلق رئيس هذه المنظمة غير الحكومية نجيب شريفي على التقرير بالقول إن مقتل 13 صحافيا "عدد غير مسبوق"، مشيرا إلى أن هذه الحصيلة الثقيلة ناجمة عن "تغيير كبير في موقف طالبان حيال الصحافة، وارتفاع كبير في انعدام الأمن والاستقرار في البلاد".

وأكد التقرير ارتفاع نسبة أعمال العنف التي استهدفت الصحافة مسجلة أكثر من مئة حادث، بزيادة 38 في المئة عن 2015.

XS
SM
MD
LG