Accessibility links

الشيوخ يصادق على تعيين ماتيس للدفاع وكيلي للأمن الداخلي


جلسة سابقة لمجلس الشيوخ الأميركي

جلسة سابقة لمجلس الشيوخ الأميركي

وافق مجلس الشيوخ الأميركي الجمعة على تعيين الجنرال المتقاعد جيمس ماتيس (66 عاما) وزيرا للدفاع، وجون كيلي (66 عاما) وزيرا للأمن الداخلي.

وحصل ماتيس على 98 صوتا مؤيدا مقابل صوت واحد عارض تعيينه، ليصبح أول عضو في إدارة الرئيس دونالد ترامب ينال الضوء الأخضر من المجلس.

وصوت 88 عضوا لكيلي مقابل 11 آخرين صوتوا ضده، فيما امتنع عضو واحد عن التصويت.

خطط في عهد ماتيس

وماتيس، الضابط السابق في سلاح مشاة البحرية، هو إحدى الشخصيات الأكثر توافقية في إدارة ترامب. ويحظى ماتيس الذي قاتل في العراق وأفغانستان بالاحترام، ولم يجد نفسه مضطرا لبذل مجهود كبير من أجل إقناع أعضاء مجلس الشيوخ.

وقد أثنى ماتيس على وكالات الاستخبارات الأميركية التي كان ترامب انتقدها علنا.

ونشر البيت الأبيض على موقعه الإلكتروني وثيقة تحدد الإطار العام لسياسة الدفاع التي سيعتمدها ترامب. وحسب الوثيقة، يريد الرئيس الجديد "إعادة بناء الجيش الأميركي وزيادة القدرات الدفاعية الصاروخية الأميركية في مواجهة التهديدات الباليستية الكورية الشمالية والإيرانية".

وقد وعد الرئيس الجديد بإطلاق عمليات ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش والمجموعات الإرهابية الأخرى، وذلك بالتعاون مع حلفاء الولايات المتحدة.

كيلي

وكيلي كان قائدا للمنطقة العسكرية الجنوبية قبل أن يتقاعد في شباط/فبراير الماضي، وكان قائدا للقوة متعددة الجنسيات في العراق من 2008 إلى 2009.

وسيقود كيلي الوزارة المسؤولة عن ملف الهجرة، وهو أكثر الملفات التي أثارت جدلا خلال حملة ترامب.

مناقشة تعيين بومبيو

في غضون ذلك، أعلن زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتشل ماكونيل أن المجلس سيعقد جلسة لمناقشة تعيين مايك بومبيو مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية (CIA).

وجاء ذلك في أعقاب جلسة شد وجذب شهدها المجلس مساء الجمعة.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG