Accessibility links

logo-print

الجزائر.. غياب بوتفليقة يعيد الجدل حول منصب الرئيس


الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة- أرشيف

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة- أرشيف

عاد الجدل في الجزائر بشأن استمرار غياب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بداعي المرض، ما دفع المعارضة إلى المطالبة بإعلان منصب رئيس الجمهورية موقعا شاغرا.

ويعتقد زهير بوعمامة، الأستاذ في المدرسة العليا للعلوم السياسية أن مطلب بعض قوى المعارضة في هذا الصدد، لا يبدو واقعيا ولا يحظى بإجماع كل أطياف المعارضة.

وأضاف في حوار مع "راديو سوا"، أن هناك بعض الأطراف التي تريد العودة إلى مرحلة ما قبل الانتخابات الرئاسية لأسباب عديدة، حسب قوله.

وأكد بوعمامة أن أطرافا قريبة من النظام ردت على ذلك بالدعوة إلى احترام الآجال الانتخابية وانتظار انتهاء الولاية الحالية لبوتفليقة.

في المقابل، يرى سليمان شنين، مدير مركز الرائد للدراسات أن إعلان شغور منصب الرئيس، مطلب واقعي في ظل الظروف الحالية.

وأوضح في لقاء مع "راديو سوا" أن المعارضة جزء من الشارع الجزائري وأن على السلطة أن تتعامل مع مطالبها بجدية أكبر وألا تسفهها، حسب قوله.

وأكد أن المواقف السابقة للحكومة لا توحي بوجود تقبل للمطلب، لكن التحديات المحيطة بالبلاد تفرض على الحكومة تغيير منطقها، على حد تعبيره.

مزيد من التفاصيل في تقرير مروان الوناس مراسل "راديو سوا" في الجزائر:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG