Accessibility links

logo-print

جدل جزائري حول صحة بوتفليقة بعد غيابه عن احتفالات عيد الأضحى


الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة

أثار غياب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مرة أخرى عن الاحتفال بعيد الأضحى تساؤلات حول حقيقة وضعه الصحي وقدرته على تسيير شؤون البلاد.

وتساءل الكاتب الصحفي فيصل مطاوي عن "قدرة" بوتفليقة على الترشح لولاية رئاسية رابعة وتعديل الدستور في ظل غيابه. وقال إن الرئيس الجزائري "لا يسمع له صوت ولا يقف على رجليه ولا يحضر اجتماعات ولا يخاطب الناس، فهل بمقدوره الذهاب إلى عودة رابعة؟".

وبرر مدير مركز الرائد للدراسات سليمان شنين، من جانبه، غياب بوتفليقة بالمرض، وقال "الجزائريون يعرفون أن الرئيس مريض. وغيابه مبرر عند الجميع بالمرض. لكن لا يمكن أن تبقى الجزائر هكذا.. في هذه المناسبات التي يمثل رئيس الدولة فيها رمزية خاصة".

وأضاف شنين أن هذا الوضع "مقلق للجميع وسيؤثر سلبا على صورة الجزائر واستقرارها".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" مروان الوناس من الجزائر:
XS
SM
MD
LG