Accessibility links

لماذا تأخر العرب؟ سؤال يشغل مستخدمي تويتر


طالبات مدرسة ابتدائية في ليبيا - أرشيف

طالبات مدرسة ابتدائية في ليبيا - أرشيف

ما هي أسباب الشعور بـ"التأخر" الذي يلاحق العرب؟

أقض هذا السؤال مضاجع المفكرين والأدباء العرب منذ 100 عام على الأقل.. واليوم يعود ليشغل المغردين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وتحت هاشتاغ #لماذا_العرب_متأخرين_عن_الأمم، حاول آلاف المغردين الاثنين الإجابة على هذا السؤال الوجودي.

وفي أول تغريدة وسمت بالهاشتاغ، كتبت مغردة يبدو أنها صاحبة المبادرة "أتمنى من الجميع كتابة آرائهم عن وضع الأمة العربية هنا".
وقد تفاعل المغردون من مختلف الدول العربية مع السؤال ومع الدعوة التي أطلقتها المغردة، فكانت الردود متنوعة وعبارة عن كلمات مفاتيح تحاول توصيف الوضع وتحليل الظاهرة.

ومنذ أن اشتهر كتاب للأمير شكيب أرسلان صدر عام 1939 بعنوان "لماذا تأخر المسلمون؟ ولماذا تقدم غيرهم؟" عاد السؤال ذاته للظهور في العديد من الكتب ووسائل التعبير والإعلام، حتى وصل تويتر.
هذا بعض التغريدات التي وسمت بهاشتاغ #لماذا_العرب_متأخرين_عن_الأمم:






وتجاوب مغردون آخرون مع السؤال من خلال التغريد بصور لم تخل من المقارنة بين ما وصفوه بـ"الغرب المتقدم" وما اعتبروه "المجتمع العربي المتأخر".
وهذه بعض الصور المغرد بها:






وأخذت مشاركات مغردين آخرين مسارا أكثر طرافة، من خلال التعليق على السؤال بأجوبة ساخرة لم تستثن البنية اللغوية للهاشتاغ التي يقول عنها مغردون إنها مختلة إعرابيا ونحويا:


ويظل السؤال وتبقى محاولات الإجابة.
XS
SM
MD
LG