Accessibility links

النيابة البحرينية تتهم شرطيا بقتل مراهق شيعي عمدا


المشاركون في جنازة حسام الحداد ، أرشيف

المشاركون في جنازة حسام الحداد ، أرشيف

وجهت النيابة العامة البحرينية "اتهاما مبدئيا" لشرطي بقتل مراهق شيعي عمدا عندما هاجمت مجموعة من المحتجين دورية للشرطة بقنابل المولوتوف، حسبما ذكرت وكالة الأنباء البحرينية.

ونقلت الوكالة عن رئيس النيابة الكلية ورئيس وحدة التحقيق الخاصة بالنيابة العامة نواف عبدالله حمزة قوله إن "تهمة القتل العمد" وجهت لشرطي "بشكل مبدئي" إذ أن "التحقيقات قد تسفر عن ثبوت هذه التهمة بشكل نهائي أو تنتهي إلى ثبوت حالة الدفاع الشرعي عن النفس والتي هي سبب من أسباب الإباحة".
وأضاف أن "مجريات التحقيقات حتى الآن ترجح توفر حالة الدفاع الشرعي عن النفس".

وتتعلق التهمة بمقتل الفتى الشيعي حسام الحداد في منطقة المحرق ذات الغالبية السنية والقريبة من المنامة.

وقالت المعارضة الشيعية إن الفتى في السادسة عشرة من العمر، وقد قضى في 17 أغسطس/آب بطلق من سلاح الشوزن الذي هو في الأساس لصيد الطيور وتستخدمه السلطات الأمنية للتعامل مع الاحتجاجات، كما قالت أنه تعرض للضرب.
ونقلت الوكالة عن بيان للنيابة إن هذه الأخيرة "وجهت للشرطي الذي أطلق النار على أحد مهاجمي دورية شرطة بالمحرق بالمولوتوف، تهمة القتل العمد وقررت إخلاء سبيله ومنعه من السفر".

وذكرت النيابة أيضا أن وحدة التحقيق الخاصة تواصل تحرياتها حول الواقعة، ونفت أن يكون والد المتوفى قد تقدم بأي شكوى حول تعرض ابنه للضرب كما تقول المعارضة.
وأوضح بيان النيابة العامة إن التحقيقات وإفادات الشهود أظهرت أن ما بين 25 و30 شخصا شنوا هجوما على دورية "مستخدمين عبوات المولوتوف الحارقة التي تطايرت في كافة الأنحاء محدثة أضرار بالدورية والممتلكات العامة والخاصة".

وأضاف أن "جميع أفراد الدورية خرجوا وقام اثنان منهم بإطلاق طلقتين تحذيريتين إلا أن المخربين استمروا في اعتدائهم الذي شكل خطرا جسيما على المارة والعائلات التي كانت متواجدة بالمكان للتسوق".
وتابع إن الفتى "وكان ملثما، شرع في إلقاء عبوة حارقة مشتعلة مستهدفا أحد أفراد القوة الذي كان على مقربة منه مباشرة فقام المتهم بإطلاق طلقة واحدة من نوع الشوزن في اتجاه المتوفي فأحدث إصابته في الجانب الأيمن من الجسد واليد اليمنى".

وتسببت هذه الحادثة بارتفاع التوتر في منطقة المحرق ذات الغالبية السنية، والتي كانت تعد بعيدة عن الاضطرابات التي تشهدها المملكة.
وتشهد البحرين منذ فبراير/شباط 2011 حركة احتجاجية ضد الحكومة يقودها الشيعة الذين يشكلون غالبية السكان ويطالبون بملكية دستورية.

أظهر التعليقات

XS
SM
MD
LG