Accessibility links

logo-print

واشنطن تشترط التزام إيران بالاتفاق النووي لتخفيف العقوبات


المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست

المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست

قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست الخميس إن إيران لن تحظى بتخفيف العقوبات إلا إذا التزمت بالاتفاق النووي.

وفي آب/أغسطس الماضي، قال الرئيس باراك أوباما إن "تخفيف العقوبات سيمنح إيران القدرة على تنفيذ أعمالها العدائية"، مشيرا إلى انعدام البدائل الأفضل من الاتفاق النووي مع طهران

تحديث (18:13 تغ)

طالب المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي الخميس البرلمان الإيراني بأن يحدد موقفه إزاء الاتفاق النووي الذي وقعته طهران مع الدول الست الكبرى.

وأكد خامنئي أن الاتفاق لن ينفذ إذا لم ترفع العقوبات المفروضة على إيران.

ووجه خامنئي رسالة إلى البرلمان الإيراني قائلا"ليس لدي أي توصية للمجلس بشأن كيفية النظر في الاتفاق، الأمر متروك لممثلي الأمة ليقرروا إما رفضه أو المصادقة عليه".

وتأتي تصريحات خامنئي، التي نشرت على موقعه الشخصي، فيما يحتدم النقاش في إيران حول ما إذا كان يجب على البرلمان المصادقة على الاتفاق أو رفضه.

نقاش صاخب مرتقب في البرلمان

ويستعد البرلمان الإيراني لمناقشة بنود الاتفاق النووي، وتوقع رئيسه علي لاريجاني أن يكون النقاش "صاخبا" رافضا الإفصاح عن عما إذا كان المشرعون الإيرانيون سيؤيدون أم يرفضون القرار.

وأضاف لاريجاني في حديث للصحافيين في نيويورك خلال حضوره مؤتمرا عالميا لرؤساء البرلمانات "أعتقد أن الحراك في بلادي سيكون أكبر مما هو عليه في بلادكم".

وكان مجلس الشورى الإيراني في منتصف آب/أغسطس الماضي أعلن تشكيل لجنة من 15 عضوا، غالبيتهم من المحافظين، لدراسة الاتفاق التاريخي.

ورجح لاريجاني أن تحدد النتائج التي ستتوصل إليها هذه اللجنة في الأسابيع المقبلة وتيرة النقاش في البرلمان.

وقال "علينا أن ننتظر ونرى ما نوع القرارات التي ستتخذها هذه اللجنة وكيف ستكون النتائج". وأكد لاريجاني أن "هناك أصواتا قوية تعارض الاتفاق النووي في البرلمان".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG