Accessibility links

'الحرة' في مناطق التماس بين البشمركة وداعش بالموصل


 متطوعون مسيحيون من الحزب الوطني الآشوري

متطوعون مسيحيون من الحزب الوطني الآشوري

تواصل عناصر البشمركة الكردية عملياتها العسكرية في تلكيف وقصبة باطنايا شمالي مدينة الموصل بإقليم كردستان بهدف تحريرها من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ورافقت كاميرا قناة "الحرة" القطعات العسكرية أثناء تحريرها لقرية باقوفا، ورصدت انتشارا كبيرا لعناصر البشمركة على طول خطوط التماس مع مسلحي داعش.

"ديوخ نوشا" تسمية آرامية تعني بالعربية "الفدائيون"، أطلقت على المتطوعين المسيحيين من الحزب الوطني الآشوري المتواجدين في قصبة تلسقف التي انسحبت منها عناصر داعش .

ورغم مغادرة مسلحي داعش فإن الأسر المسيحية العائدة إلى منازلها تعاني من غياب البنى التحتية عن مناطقها.

شاهد تقرير قناة "الحرة":

المصدر: الحرة

XS
SM
MD
LG