Accessibility links

سفير العراق في واشنطن: وحدها بغداد من يقرر متى تبدأ عملية تحرير الموصل


السفير العراقي في واشنطن لقمان فيلي

السفير العراقي في واشنطن لقمان فيلي

كشف السفير العراقي في واشنطن لقمان فيلي عن رغبة السلطات العراقية في إشراك مسلحي العشائر والقوات الكردية في العملية العسكرية المرتقبة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش في محافظة نينوى شمالي البلاد.

وأكد فيلي في كلمة ألقاها الثلاثاء في جامعة جونز هوبكنز بواشنطن أن بغداد تعمل على ضمان مساهمة قوات البشمركة الكردية والعشائر وأطراف أخرى في عملية تحرير نينوى ومركزها الموصل.

ورفض السفير العراقي الكشف عن تاريخ انطلاق العملية العسكرية، موضحا أن "الموعد الذي تم الحديث عنه سابقا لم يكن عراقيا".

وفي سؤال بشأن إمكانية مشاركة قوات الحشد الشعبي في معارك أخرى في العراق بعد تكريت، أجاب فيلي بـ"أن لكل مسرح عمليات خصائصه و ما حصل في تكريت قد لا يتكرر في نينوى أو في الأنبار أو في مناطق أخرى".

وقال السفير العراقي إن رئيس الوزراء حيدر العبادي يركز جهوده حاليا على وقف التجاوزات في حقوق الانسان سواء في تكريت أو في غيرها من المناطق، مضيفا أن بغداد منفتحة على التعامل مع أي تحقيق بهذا الشأن.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن زيد بنيامين:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG