Accessibility links

logo-print

إسرائيل تطالب بتجريد سورية من أسلحتها الكيميائية


رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأربعاء إنه لا بد من تجريد سورية من أسلحتها الكيميائية مشددا على ضرورة أن "يضمن العالم أن يدفع من يستخدم سلاحا كيميائيا ثمنا".

وأضاف نتانياهو في كلمة له أثناء احتفال عسكري أنه "ينبغي التأكد من أن النظام السوري سيفكك ترسانته" من الأسلحة الكيمائية.

وأضاف نتانياهو أن سورية ارتكبت "جريمة ضد الانسانية" بقتل مدنيين أبرياء بالأسلحة الكيميائية معتبرا أن "إيران تراقب الوضع كي ترى كيف سيتصرف الغرب."

وقال إن "الرسالة التي تلقتها سورية سيستمع إليها في طهران" في إشارة إلى برنامج إيران النووي.

وأعلن الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز من ناحيته الأربعاء أنه "لا يشك البتة في عملية عسكرية أميركية إذا لم تكن سورية صادقة في موضوع التخلي عن ترسانتها الكيميائية."

وقال بيريز "إذا كانت سورية صادقة واتخذت تدابير ملموسة لإزالة وتدمير الأسلحة الكيميائية على أراضيها، فإن الولايات المتحدة لن تهاجم. لكن إن كان هناك نقص في صدق سورية ليس لدي أدنى شك في ان الجيش الأميركي سيتدخل".

وأضاف بيريز في بيان صادر عن مكتبه أنه من الأفضل دوما الحصول على نتائج عبر الدبلوماسية بدلا من الحرب.

يشار إلى أن روسيا كانت قد أعلنت أنها اقترحت على حليفتها سورية وضع مخزونها من السلاح الكيميائي تحت رقابة دولية وتدميره وهو اقتراح قبلت به دمشق الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG