Accessibility links

logo-print

الحريات المدنية وغزة تتصدران لقاء كيري والسيسي في القاهرة


كيري خلال اجتماع سابق مع السيسي في القاهرة- أرشيف

كيري خلال اجتماع سابق مع السيسي في القاهرة- أرشيف

شدد وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال لقاء مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الاثنين على أهمية الحفاظ على "حيوية" المجتمع المدني واعتماد إصلاحات ديموقراطية أكثر في مصر.

وقال مسؤول رفيع في وزارة الخارجية الأميركية إن اللقاء "كان ممتازا" وتناول القضايا الإقليمية والعلاقات الثنائية، مشيرا إلى أن كيري بحث مع الرئيس المصري مؤتمر إعادة إعمار غزة وكيفية البناء عليه للمضي قدما إلى الأمام.

وأفاد المسؤول أيضا بأن كيري ناقش مع الرئيس المصري العلاقات الثنائية بين واشنطن والقاهرة، وشدد على أهمية أن يتمتع المجتمع المدني المصري بالحيوية وأن يمنح كل المصريين مساحة لإسماع أصواتهم.

وأوضح كيري للسيسي أن الولايات المتحدة تريد أن تساعد مصر في مساعيها للنمو والازدهار اقتصاديا وفي مجال مواجهة أزمة الطاقة، وفق ما ذكره المسؤول.

وكان كيري قد صرح للصحافيين الأحد بأن شركة جنرال إلكتريك الأميركية (GE)، قد يكون بإمكانها مساعدة مصر في مواجهة أزمة الطاقة التي تعانيها.

ومنذ إطاحة الرئيس محمد مرسي في تموز/يوليو 2013، تشن السلطات حملة قمع ضد الإخوان المسلمين أدت إلى سقوط 1400 قتيل إضافة إلى توقيف 15 ألفا آخرين.

وامتدت حملة القمع بعد ذلك إلى النشطاء غير الإسلاميين الداعين إلى الديموقراطية الذين تم توقيف العديد منهم ومحاكمتهم بتهم تتعلق بخرق قانون التظاهر المثير للجدل الذي صدر في تشرين الثاني/نوفمبر 2013.

ومنذ العام الماضي، علقت واشنطن جزءا من مساعداتها السنوية المخصصة لمصر التي تصل إلى 1.3 مليار دولار، إلى حين أن تطمئن القيادة المصرية المخاوف من أنها تنحرف عن المسار الديموقراطي.

وقد غادر كيري القاهرة قبيل الظهر متوجها إلى باريس حيث سيبحث مع المسؤولين هناك الحملة الدولية ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش والأزمة الأوكرانية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG