Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة: جولة 'حاسمة' من الحوار بين الليبيين


رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون

رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون

حددت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الاثنين المقبل موعدا لبدء جولة جديدة من الحوار بين الأطراف الليبية في مدينة الصخيرات المغربية، وذلك بهدف الخروج باتفاق سياسي ينهي أزمة سياسية وأمنية يتخبط فيها البلد منذ الإطاحة بحكم العقيد معمر القذافي سنة 2011.

ونشرت البعثة على موقعها الإلكتروني بيانا تقول فيه إنها تلقت آلاف الرسائل من الليبيين يطالبون فيها بحث الأطراف على التوافق وانهاء الخلافات.

وأوضح البيان أن المجتمعين في الصخيرات سيناقشون "المسودة الجديدة للاتفاق السياسي بالاستناد إلى الملاحظات التي قدمتها الأطراف مؤخرا".

ووصفت البعثة هذه الجولة بالحاسمة، وقالت إنها تحث كافة الأطراف المعنية على "الانخراط في المناقشات المقبلة بروح المصالحة والتوصل إلى تسوية، والإصرار على التوصل إلى اتفاق سياسي لإحلال السلام والاستقرار في ليبيا".

وسبق أن توصل ممثلون عن المؤتمر الوطني العام ومقره في طرابلس، وآخرون عن البرلمان المنتخب في طبرق إلى اتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية بعد عدة جولات من الحوار عقدت في الصخيرات قرب العاصمة المغربية الرباط.

المصدر: بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا/ وكالات

XS
SM
MD
LG