Accessibility links

logo-print

الرباط تقاضي جريدة إسبانية نشرت فيديو للقاعدة يهاجم المغرب


الصحفي علي أنوزلا أمام المحكمة الابتدائية بالرباط أثناء محاكمة سابقة له

الصحفي علي أنوزلا أمام المحكمة الابتدائية بالرباط أثناء محاكمة سابقة له

قررت الحكومة المغربية مقاضاة جريدة "ال باييس" الإسبانية بسبب نشرها شريط فيديو منسوب لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي "يحرض على العنف ضد المغرب ومؤسساته".
وقال بيان صدر الثلاثاء عن وزارة العدل المغربية، إنه "تم إجراء اتصال من قبل وزير العدل والحريات مع نظيره الإسباني لإبلاغه انشغال الحكومة المغربية، لما أقدم عليه موقع الجريدة الإسبانية، وما يكتسيه نشر شريط يدعو إلى الإرهاب من خطورة، على سلامة وأمن المواطنين المغاربة وممتلكاتهم".

وهذا نص بيان وزارة العدل المغربية كما أورده التلفزيون الحكومي أمس الثلاثاء:


وتأتي خطوة ملاحقة المغرب لجريدة "ال باييس" أمام السلطات القضائية في مدريد، بعد أن جرى توقيف مدير النسخة العربية للموقع الإلكتروني "لكم" علي أنزولا بالرباط، ونقله إلى مدينة الدار البيضاء لاستكمال التحقيق معه في قضية نشره الفيديو، الذي قالت النيابة العامة في بيان إنه "تضمن دعوة صريحة وتحريضا مباشرا على ارتكاب أفعال إجرامية بالمغرب".
وفي ردود الفعل على هذه القضية أعلن المسؤول عن النسخة الفرنسية من موقع "لكم" الصحافي أبو بكر الجامعي أنه هو "من يتحمل مسؤولية نشر الفيديو كاملا، والنسخة العربية لم تنشر سوى الرابط الخاص بالفيديو".
وأوضح الجامعي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية أن "نشر فيديوهات القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ممارسة عادية لدى وسائل الإعلام الأجنبية ومن بينها وسائل الإعلام الفرنسية".

اعلاميون: نقابة الصحافيين المغاربة لا تمثلنا
وأصدرت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، من جانبها، بيانا أوضحت فيه أن "متابعتها للقضية تنطلق من مبدأ الدفاع عن حرية الصحافة وحقوق الإنسان، ومن الإدانة الشديدة لكل تحريض على العنف والإرهاب والدعوة لارتكاب أفعال إجرامية، بواسطة الصحافة ووسائل الإعلام".
وفتح بيان نقابة الصحافيين المغاربة حول قضية اعتقال أنوزلا نقاشا آخر حول دورها ومدى استقلاليتها عن الدولة. ففي بيان مضاد أعلن عدد من الصحفيين "المستقلين" تبرؤهم من البيان الذي أصدرته النقابة موضحين أنه "غير مشرف" ولا يلزم إلا كاتبه.
وأكد هؤلاء الإعلاميون على أن بيان النقابة استخدم "لغة تميل إلى إدانة وتجريم الصحافي ومحاكمته حتى قبل أن تقول الجهات المختصة كلمتها"، مستنكرين تخلي النقابة عن مهمتها الأساسية "المتمثلة في الدفاع عن الصحفيين وحمايتهم لتتفرغ لتصفية حساباتها مع أنوزلا، وتعمل على تقديم دروس في أخلاقيات المهنة وفي دفاعها عن حقوق المجتمع".
وقد تواصلت ردود الفعل الغاضبة إزاء قضية اعتقال علي أنوزلا من خلال حملات جمع توقيعات وتأسيس صفحات تضامنية على مواقع التواصل الاجتماعية.
وهذه عينة من التغريدات المنشورة على فيسبوك حول تداعيات اعتقال الصحافي علي أنوزلا وقرار وزارة العدل المغربية رفع دعوى قضائية ضد صحيفة "إل باييس" الإسبانية:




XS
SM
MD
LG