Accessibility links

اجتماعات في موسكو تمهيدا لعقد جنيف 2


عناصر من الجيش الحر السوري

عناصر من الجيش الحر السوري

تستضيف العاصمة الروسية موسكو الاثنين اجتماعات مع ممثلين عن المعارضة والنظام السوريين، بمشاركة المبعوث الدولي الأخضر الإبراهيمي وممثلين عن روسيا والولايات المتحدة، تمهيدا لعقد مؤتمر جنيف 2.

وأفادت صحيفة الوطن السورية بأن وفدا سياسيا سوريا يضم نائب وزير الخارجية فيصل المقداد، ومستشارة الرئيس بثينة شعبان ومعاون وزير الخارجية أحمد عرنوس، وصل إلى موسكو السبت للمشاركة في الاجتماعات المذكورة.

ويقول المحلل السياسي الروسي فيتشسلاف ماتازوف في اتصال مع "راديو سوا"، إن موسكو ستعرض على الوفد الحكومي رؤيتها حول إنعقاد المؤتمر:


وأشار ماتازوف إلى أن الائتلاف السوري المعارض لم يبلغ موسكو ردا نهائيا بشان المشاركة في الاجتماعات المذكورة، رغم تصريحات من الجيش السوري الحر تتعلق بتوجه وفد من العسكريين إلى العاصمة الروسية.

وفد من الجيش الحر إلى موسكو (21:49 بتوقيت غرينتش)

فقد كشف الناطق باسم الجيش السوري الحر فهد المصري لـ"راديو سوا" عن خطة تقضي بتوجه ثمانية قادة عسكريين من المعارضة السورية المسلحة إلى موسكو لوضع أسس لحل سياسي للأزمة.

ورفض المصري الكشف عن هويات أعضاء الوفد لأسباب قال إنها أمنية.

ولم يستبعد المصري أن تشمل تحركات الوفد واشنطن وعواصم أوروبية أيضا، انطلاقا من اعتقاد لديه باستحالة انعقاد مؤتمر جنيف2 لحل الأزمة السورية.

وأوضح المصري أن ثمة قواسم مشتركة مع روسيا تدفع الجيش الحر للبحث عن حلّ من خلالها، مشيرا إلى أن روسيا لا تتمسك ببقاء الرئيس بشار الأسد بل تريد بقاء الدولة السورية.

وقال المصري من جانبه "نحن لا يهمنا انتصار طرف على طرف آخر. يمهنا أن نتخلص من الأسد و52 شخصية معه".

XS
SM
MD
LG