Accessibility links

logo-print

الرياض تحذر: سنطلق النار على من يحاول التسلل إلى أراضينا


عناصر من حرس الحدود العراقي في منفذ عرعر مع السعودية

عناصر من حرس الحدود العراقي في منفذ عرعر مع السعودية

كثف حرس الحدود السعودي إجراءاته الأمنية في المناطق الشمالية من المملكة بعد مقتل ثلاثة عسكريين سعوديين، بينهم ضابط برتبة عميد، عند الحدود مع العراق قبل نحو أسبوعين.

وأعلن المتحدث باسم حرس الحدود السعودي اللواء محمد الغامدي أن هذه القوات تلقت أوامر بإطلاق النار فورا على أي دخيل، ومن دون توجيه أي تحذير.

وكشف أيضا أن ضباط الأمن على الطرف العراقي من الحدود أبلغوا بهذا القرار الذي يطبق أيضا على الحدود الجنوبية مع اليمن، وهي حدود يصعب ضبطها.

وكان الهجوم الذي وقع قرب منفذ عرعر الحدودي في الخامس من هذا الشهر، قد أدى إلى مقتل قائد حرس حدود المنطقة الشمالية العميد عودة البلوي والجندي طارق حلواني، فيما أصيب قائد العمليات في الجهاز العميد سالم العنزي بجروح.

مخطط توضيحي للسور الذي شرعت السعودية في بنائه على الحدود مع العراق

مخطط توضيحي للسور الذي شرعت السعودية في بنائه على الحدود مع العراق

ولم تتبن أي مجموعة الهجوم، وقال الغامدي إنه لا يعرف ما إذا كان "الإرهابيون" ينتمون إلى داعش، لكنه أشار إلى أنهم قدموا من العراق.

​ولتجنب هجمات محتملة لتنظيم الدولة الإسلامية داعش دشنت السعودية في أيلول/ سبتمبر الماضي المرحلة الأولى من سور حماية ونظام مراقبة إلكتروني على طول 900 كيلومتر في الصحراء على حدودها الشمالية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG