Accessibility links

logo-print

اسبانيا.. إجلاء 2500 شخص نتيجة اندلاع حرائق غرب البلاد


رجال الإطفاء أثناء محاولات السيطرة على الحريق

رجال الإطفاء أثناء محاولات السيطرة على الحريق

أدت الحرائق التي اندلعت في ثلاث قرى غرب إسبانيا إلى إجلاء 2500 شخص من منازلهم بعد أن باتت حياتهم مهددة بسبب انتشار الحريق.

وتعتقد السلطات الإسبانية أن الحريق متعمد وفق ما قال مسؤولون رسميون. فيما قال المسؤول في منظمة الصليب الأحمر خوسيه لوبيز ينتانا في حديثه للإذاعة الإسبانية إن "الرياح وسعت انتشار النيران وتسببت في امتداد الحريق ما تطلب إخلاء بعض القرى القريبة منه".

ويأتي الحريق في ظل درجات حرارة مرتفعة حيث بدأت النيران تسير من جبل سييرا دي غاتا حتى أتت على 6500 هكتارا.

ويحاول مئات من رجال الإطفاء، من بينهم فرقة أرسلت من البرتغال، تدعمها 16 طائرة ومروحية حاملة للمياه إخماد الحريق. ونقل رجال الإطفاء نزلاء منزل للمتقاعدين في قرية اويوس إلى مستشفى في مدينة قورية القريبة.

وقال رئيس الحكومة المحلية غيليرمو فرنانديز فارا في حديث أمام الصحفيين إنه "يصعب على العائلات مغادرة منازلهم ولكن إنقاذ حياة المواطنين أولوية بالنسبة لنا"، مشيرا إلى أن سبب اندلاع الحريق لم يحدد حتى الآن ولكن "كل شيء يشير" إلى أنه متعمد.

ووفق الوكالة الوطنية للأحوال الجوية فإن خطر اشتعال حرائق ضخمة يبقى مرتفعا السبت في غرب إسبانيا ومناطق ساحلية أخرى جراء ارتفاع درجات الحرارة وانخفاض نسبة الرطوبة.

وهذه مجموعة من الصور توثق لحجم انتشار النيران:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG