Accessibility links

logo-print

مقتل 40 مسلحا معارضا بقصف جوي على حلب


سقوط براميل متفجرة على بلدة سورية- أرشيف

سقوط براميل متفجرة على بلدة سورية- أرشيف

قتل 40 مسلحا من المعارضة السورية في قصف بالبراميل المتفجرة والصواريخ استهدف الخميس مقرهم في شرق مدينة حلب شمالي سورية، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأضاف المرصد في بيان له أن من بين القتلى ثلاثة قياديين قتلوا جراء القصف، وينتمي البقية لكتيبة تابعة للجبهة الشامية التي تشكلت في كانون الأول/ديسمبر الماضي في حلب، وتضم عددا من الفصائل الإسلامية أبرزها "جيش المجاهدين" و"الجبهة الاسلامية" و"حركة نور الدين زنكي" و"جبهة الأصالة والتنمية".

استهداف محيط السفارة الروسية

وفي العاصمة دمشق، أدى سقوط قذيفتي هاون في محيط السفارة الروسية بحي المزرعة إلى مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين بجروح وإلحاق أضرار مادية بالمنازل والسيارات والمحلات التجارية.

وكشفت وزارة الخارجية الروسية في حينه أن مصدر القذائف "على ما يبدو حي جوبر الذي تسيطر عليه مجموعات مسلحة غير شرعية".

وهذه المرة الثانية التي تتعرض السفارة الروسية ومحيطها لقصف خلال ثلاثة أيام، إذ استهدفت الثلاثاء الماضي بقذائف اقتصرت الأضرار التي خلفتها على الجوانب المادية.

المصدر: وكالات/ المرصد السوري لحقوق الانسان

XS
SM
MD
LG