Accessibility links

logo-print

سورية.. معارك بين داعش وعشيرة الشعيطات


فتى سوري أصيب بجروح خلال قصف في دوما شمال شرق دمشق

فتى سوري أصيب بجروح خلال قصف في دوما شمال شرق دمشق

تدور معارك عنيفة في محافظة دير الزور في شرق سورية، بين تنظيم "الدولة الإسلامية" وعشيرة الشعيطات، ما أدى إلى مقتل 13 مسلحا عشائريا، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

إلى ذلك، قتل سبعة أفراد من أسرة واحدة في محافظة حماة وسط البلاد على يد "مجموعة إرهابية" حسب وكالة سانا، وقال المرصد السوري إن المسلحين الذين شنوا الهجوم، ينتمون إلى "الدولة الإسلامية".

داعش يحارب الشعيطات

وقال المرصد في بريد إلكتروني "لقي مصرعه 13 مواطناً ومسلحاً عشائرياً ومقاتلاً من بلدة سويدان جزيرة خلال قصف واشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية، والتي انتهت بسيطرة التنظيم على البلدة إثر انسحاب المسلحين العشائريين".

وأشار المرصد إلى أن التنظيم شن كذلك "هجوما على ثلاث بلدات تسيطر عليها عشيرة الشعيطات هي أبو حمام والكشكية وغرانيج" الواقعة إلى الشرق من محافظة دير الزور.

وأشار المرصد إلى أن المعارك المتواصلة منذ الأسبوع الماضي أدت إلى نزوح أكثر من خمسة آلاف شخص من القرى، مؤكدا أن النازحين يواجهون ظروفا صعبة لا سيما بسبب نقص المياه.

وحسب هذا الفيديو الذي نشر على موقع يوتيوب، فإن متظاهرين خرجوا في مسيرة سيارات احتجاجا على إجراءات "الدولة الإسلامية" في سويدان جزيرة:

واندلعت المعارك بين الطرفين بعد إقدام عناصر من "الدولة الإسلامية" الثلاثاء الماضي على خطف ثلاثة من أبناء العشيرة، "متجاوزين بذلك الاتفاق الذي تم بين التنظيم وأبناء عشيرة الشعيطات والذي نص على تسليم الأسلحة للدولة الإسلامية والتبرؤ من قتال التنظيم مقابل عدم التعرض لأبناء هذه البلدات"، حسب المرصد.

وتمكن تنظيم "الدولة الإسلامية" في النصف الثاني من حزيران/يونيو تدريجيا من السيطرة على مجمل محافظة دير الزور، مع آبارها النفطية، بعد انسحاب مقاتلي المعارضة ومبايعة عدد كبير منهم "الدولة".

وكانت عشيرة الشعيطات آخر المبايعين، وقد تعهدت بعدم القتال ضد "الدولة" وتسليم أسلحتها شرط عدم التعرض لأبنائها.

مقتل سبعة أشقاء بينهم طفلان

وفي حماة (وسط سورية)، قالت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) إن "مجموعة إرهابية مسلحة ترتكب مجزرة بحق عائلة في بلدة المزيرعة في ريف مدينة السلمية". وأفادت سانا بمقتل سبعة أشقاء بينهم طفلان، وإصابة أربعة آخرين في المزيرعة.

وأكد المرصد السوري مقتل الأشقاء السبعة وقال إن ذلك تم إثر اقتحام مقاتلين من الدولة الإسلامية منزلهم ليل الأحد الاثنين.

وأوضح المرصد أن بعض القتلى "سقطوا في إطلاق نار والبعض الآخر بالسلاح الأبيض"، مشيرا إلى أن العائلة هي من الطائفة الإسماعيلية.

قصف في ريف دمشق وخطف في إدلب

وفي ريف دمشق، أشار المرصد إلى ارتفاع حصيلة قصف جوي نفذه الطيران الحربي السوري الأحد على مدينتين في الغوطة الشرقية، من 32 قتيلا إلى 52. وبلغ عدد الضحايا في مدينة كفربطنا (شرق دمشق) 32 شخصا، إضافة إلى 20 في مدينة دوما (شمال شرق سورية).

ونشرت "نتنسيقية كفربطنا" شريط فيديو على موقع يوتيوب يظهر ما قالت إنه موقع القصف في البلدة:

​وفي محافظة حلب (شمال سورية)، قالت وكالة سانا إن "مجموعة إرهابية مسلحة اختطفت 14 عاملا من العاملين في الوزارة أثناء قيامهم بإصلاح خط للتوتر العالي (...) يغذي محافظتي حلب وإدلب (شمال غرب سورية).

وإلى الجنوب الغربي من حلب، قال المرصد إن القوات النظامية سيطرت على "كتيبة الدفاع الجوي وأجزاء واسعة من قريتي ضهر الشرفة وصقلايا".

ويحاول مقاتلو المعارضة منذ مطلع آب/أغسطس التقدم نحو جنوب غرب حلب في محاولة لقطع خطوط إمداد النظام من وسط البلاد، إلا أن مصدرا أمنيا سوريا قال قبل يومين إن القوات النظامية "تتصدى" لهم.

وأدى النزاع السوري المستمر منذ ثلاثة أعوام إلى مقتل أكثر من 170 ألف شخص، حسب المرصد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG