Accessibility links

logo-print

أعضاء في مجلس الشيوخ يدعون إلى استقبال المزيد من اللاجئين السوريين


لاجئون سوريون في مخيم الزعتري

لاجئون سوريون في مخيم الزعتري

دعا أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي إلى استقبال المزيد من اللاجئين السوريين في الولايات المتحدة، فيما حذرت مساعدة وزير الخارجية لشؤون السكان واللاجئين والمهاجرين من تفاقم أزمة هؤلاء النازحين.
وشدد أعضاء ديمقراطيون وجمهوريون خلال جلسة استماع عقدت الثلاثاء بمجلس الشيوخ على "الالتزام الأخلاقي" للولايات المتحدة بمساعدة السوريين الفارين من أتون النزاع الدائر في سورية منذ 2012.
ووصف السيناتور الديمقراطي ريتشارد دوربين الأزمة السورية بأنها "أسوأ أزمة إنسانية يشهدها العالم حاليا، وأسوأ أزمة لاجئين منذ الإبادة الجماعية في رواندا في عام 1994 وربما منذ الحرب العالمية الثانية".
فيما حذرت من جانبها مساعدة وزير الخارجية لشؤون السكان واللاجئين والمهاجرين آن ريتشارد من تفاقم الأزمة.
ولم تخف آن ريتشارد قلق واشنطن من استمرار نزوح مئات الآلاف من اللاجئين السوريين إلى دول الجوار، محملة مسؤولية التقصير في تقديم المساعدات إلى دول أخرى أخلت بالتزاماتها بشأن مساعدة هؤلاء النازحين.
يذكر أن عدد السوريين الذين تقدموا حتى الآن بطلبات اللجوء إلى الولايات المتحدة بلغ 135 ألفا، وخصصت واشنطن مبلغ مليار و300 مليون دولار لمساعدتهم.
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل راديو سوا في واشنطن زيد بنيامين:
XS
SM
MD
LG