Accessibility links

واشنطن ترفض تقريرا حول احتمال ارتكاب جرائم حرب في أفغانستان


جندي من الجيش الأميركي في أفغانستان

جندي من الجيش الأميركي في أفغانستان

رفضت الولايات المتحدة الثلاثاء نتائج بحث أولي أجرته المحكمة الجنائية الدولية بشأن جرائم حرب يحتمل أن يكون ارتكبها جنود أميركيون وعملاء في الاستخبارات المركزية الأميركية في أفغانستان العقد المنصرم.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية إليزابيث ترودو "نحن لا نعتقد أن إجراء المحكمة الجنائية الدولية بحثا أو تحقيقا في تصرفات العناصر الأميركيين في أفغانستان أمر مبرر أو ملائم".

وأضافت "لدينا نظام وطني متين للتحقيق والمساءلة ويعمل جيدا"، مذكرة بأن "الولايات المتحدة ليست طرفا في نظام روما الأساسي الذي أسس المحكمة ولم توافق على اختصاص المحكمة الجنائية الدولية".

وكانت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا قد قالت في تقرير يستند إلى أبحاث أولية، وهي مرحلة تسبق فتح تحقيق، إن القوات الأميركية قد تكون ارتكبت جرائم حرب في أفغانستان عبر تعذيب معتقلين بين عامي 2003 و2004، موضحة أنها ستقرر قريبا جدا إن كانت ستطلب فتح تحقيق.

المصدر: أ ف ب

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG