Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن: الوضع في اليمن يزداد تدهورا


جلسة لمجلس الأمن الدولي

جلسة لمجلس الأمن الدولي

دعا مدير العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة الثلاثاء إلى "مضاعفة الجهود" لترسيخ الهدنة في اليمن وأعلن زيارة قريبة سيقوم بها لهذا البلد.

وقال ستيفان اوبراين أمام مجلس الأمن الدولي "يجب أن تكون الهدنة مقبولة من جميع الأطراف بهدف تأمين المساعدات لكل الذين هم بحاجة لها".

وأشار اوبراين إلى أن الوضع الإنساني في اليمن "يزداد تدهورا بسرعة" مشيرا إلى النداء الذي وجهه صندوق الأمم المتحدة لجمع 1.6 مليار دولار لم يجمع منها سوى 15 في المئة من المبلغ.

وذكر اوبراين بأن الوكالات الإنسانية كانت تتوقع تقديم مساعدة لثلاثة ملايين مدني إضافي خلال الأيام الخمسة من الهدنة. وأضاف "هذه الخطة ما تزال قائمة وقابلة للتطبيق شرط التوصل إلى هدنة ثابتة".

وعزى سفيرا السعودية واليمن في الأمم المتحدة عبدالله المعلمي وخالد حسين اليماني مسؤولية فشل الهدنة إلى "العمليات المسلحة التي يقوم بها الحوثيون".

تحديث: 23:19 تغ

يبحث مجلس الأمن الوضع الإنساني في اليمن في جلسة مشاورات الثلاثاء بعد أن فشلت الهدنة الإنسانية الأخيرة واستؤنفت العمليات العسكرية في البلاد.

وقال مصدر دبلوماسي إن سفراء الدول الـ15 في مجلس الأمن سيستمعون إلى تقرير منسق العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن اوبراين قبل أن يناقشوا الموضوع في جلسة مغلقة.

تحديث 14:46 تغ

أعلنت مصادر عسكرية أن الهدنة الانسانية التي كان يفترض أن تستمر حتى مساء الجمعة في اليمن انهارت الثلاثاء بعدما استأنف التحالف بقيادة السعودية غاراته الجوية على المتمردين الحوثيين بينما تدور معارك عنيفة على الأرض.

وشنت طائرات التحالف الثلاثاء ضربات على عدن ثاني مدينة في البلاد التي استعادتها القوات الموالية لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي، ومحافظة لحج المجاورة في الجنوب، حسبما ذكرت المصادر العسكرية.

واستهدفت ثلاث غارات ظهر الثلاثاء، قافلة عسكرية للحوثيين وحلفائهم في منطقة صبر التي تبعد 20 كلم شمالي عدن، حيث استعاد المقاتلون المؤيدون للحكومة السيطرة على محور طرق يربط بين كبرى مدن الجنوب وأبين.

وقالت المصادر العسكرية إن طائرات التحالف قصفت أيضا قبل فجر الثلاثاء مبنى يسيطر عليه المتمردون الشيعة في منطقة جعولة الضاحية الشمالية لعدن، دون أن توقع ضحايا.

وأضافت أن عددا كبيرا من مواقع المتمردين حول الحوطة كبرى مدن لحج وفي قاعدة العند الجوية استهدفت بضربات جوية ليلا والساعات الأولى من الصباح.

وذكر شهود أن غارة ليلية أصابت موقعا للمتمردين في مأرب شرق صنعاء.

وكانت طائرات التحالف قصفت "خطأ" الاثنين مواقع لقوات موالية لحكومة عبدربه منصور هادي المعترف بها دوليا في جنوب اليمن، ما أدى إلى سقوط 12 قتيلا في اليوم الأول من هدنة يفترض أن تستمر خمسة أيام.

يذكر أن هدنة من جانب واحد دخلت حيز التنفيذ منتصف ليل الأحد-الاثنين بالتوقيت المحلي،للسماح بإيصال المساعدات الانسانية للمدنيين الذين يعانون منذ بدء عمليات التحالف قبل أربعة اشهر.الالأرض

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG