Accessibility links

logo-print

عباس يتهم إسرائيل بنشر الفوضى عقب مقتل أسير في سجونها


رئيس السلطة الفلسطنية محمود عباس

رئيس السلطة الفلسطنية محمود عباس

اتهم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إسرائيل بالسعي لنشر الفوضى والعنف بين الفلسطينيين محذرا من أن "وفاة الأسير عرفات جرادات في السجون الاسرائيلية لن تمر بسهولة".

ونسبت مراسلة "راديو سوا" في رام الله نجود القاسم إلى عباس القول إن "الأيام المقبلة صعبة خاصة بعد وفاة الشاب جرادات في السجون الإسرائيلية".

وتابع عباس قائلا "نحن نعرف أن الإسرائيليين يريدون الفوضى عندنا، ونحن نعرف كيف نتصرف ولكن لن نسمح لهم أن يلعبوا بحياة أبنائنا وأهلنا، وأن يبقى الأسرى كل العمر في سجونهم لذنوب لم يرتكبوها".

وأكد عباس أن "إسرائيل لن نتجح في جر الفلسطينيين إلى مربع العنف خاصة وأن اسرائيل تستخدم الرصاص الحي، الذي أصابت به أمس الاثنين ثلاثة شبان قرب حاجز عوفر في رام الله".

وحمّل عباس إسرائيل مسؤولية "العنف وقتل الأطفال"، مشددا على أن "السلام ينبغي أن يقوم على العدل والحرية والحق وإقامة دولة فلسطينية على حدود عام 1967 عاصمتها القدس، ومن دون ذلك فلا سلام ولا دولة".

وكان الأسير عرفات جرادات البالغ من العمر (33 عاما) من مدينة جنين قد توفي السبت، في سجن مجدو الإسرائيلي إثر أزمة قلبية كما قالت مصلحة السجون الإسرائيلية فيما أكدت السلطة الفلسطينية أن جرادات قضى جراء التعذيب.

يذكر أن جرادات كان قد اعتقل قبل ثلاثة أشهر من وفاته ولم يتم عرضه على محكمة إسرائيلية.
XS
SM
MD
LG