Accessibility links

عائلة مايكل جاكسون تخسر دعواها ضد الشركة التي كانت تنظم حفلاته


محامي مايكل جاكسون خلال المرافعات الختامية

محامي مايكل جاكسون خلال المرافعات الختامية

لن تحصل عائلة مايكل جاكسون على التعويض المادي الذي كانت تطالب به شركة الترويج للحفلات الموسيقية "إيه إي جي" التي اعتبرت هيئة محلفين في كاليفورنيا الأربعاء أنها غير مسؤولة بتاتا عن وفاة ملك البوب في العام 2009.

وبعد ثلاثة أيام من المداولات، قضت هيئة المحلفين المؤلفة من 12 عضوا على آمال والدة ملك البوب وأبنائه الثلاثة في أقل من 10 دقائق أمام قاعة محكمة نصف خالية.

كاثرين جاكسون كانت الوحيدة من أفراد العائلة التي حضرت الجلسة خلال تلاوة القرار وقد غادرتها من دون أن تدلي بأي تصريح لكنها مبتسمة برغم رفض هيئة الملفين لطلباتها.

وكانت عائلة جاكسون قد طالبت شركة "إيه إي جي" بمبلغ قدره 5.1 مليار دولار تعويضا عن الأرباح التي كان المغني سيجنيها من حفلاته لو بقي على قيد الحياة. واتهمت العائلة الشركة إياها بالإهمال لاستعانتها بخدمات الطبيب كونراد موراي الذي حكم عليه عام 2011 بالسجن أربع سنوات في إطار قضية وفاة جاكسون

وتوفي مايكل جاكسون في 25 يونيو/حزيران عام 2009 في منزله في لوس أنجلوس عن 50 عاما بسبب جرعة زائدة من عقار بروبوفول وهو مخدر قوي كان يستخدمه ملك البوب كمنوم بموافقة طبيبه.

وفور إعلان قرار المحكمة، سارع المغردون على موقع تويتر إلى القول "إن جاكسون وعائلته خسروا.."

فيما أعرب هذا المغرد عن دهشته للخسارة:

XS
SM
MD
LG