Accessibility links

حامد كرزاي يزور الهند سعيا للحصول على مساعدات عسكرية


كرزاي يتسلم شهادة فخرية من جامعة لوفلي بروفيشونال

كرزاي يتسلم شهادة فخرية من جامعة لوفلي بروفيشونال

يزور الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الثلاثاء الهند حيث سيطلب من القادة زيادة مساعدتهم العسكرية استعدادا لانسحاب القوة الدولية من أفغانستان نهاية السنة القادمة.

وأعلن الناطق باسم الرئيس الأفغاني ايمال فايزي أن كرزاي سيطلب من الهند "كل أشكال المساعدة من أجل تعزيز المؤسسات العسكرية وفي مجال الأمن" خلال محادثاته في نيودلهي.

وأفاد مصدر في وزارة الخارجية الهندية طالبا عدم كشف هويته أن المناقشات ستتناول خصوصا إبرام اتفاق تسليح بين البلدين.

وأضاف أن "الهند مستعدة لتلبية أي طلب من شأنه أن يعزز المؤسسات الأمنية الأفغانية"، مؤكدا أن كرزاي "يزور الهند لمناقشة اتفاق تسلح محتمل"، بدون ذكر أي تفاصيل إضافية.

وسيلتقي كرزاي رئيس الوزراء مانموهان سينغ ورئيس الاتحاد الهندي براناب مخرجي بعد تسلمه مساء الاثنين شهادة فخرية من جامعة لوفلي بروفيشونال في البنجاب.

وفي الخطاب الذي ألقاه بهذه المناسبة شكر كرزاي الهند لدعمها بلاده منذ توليه الحكم في 2001 بعد سقوط نظام طالبان.

وقال كرزاي على ما نقلت وكالة "برس تراست اوف انديا" إن "الهند ساهمت بملياري دولار من أموال دافعي الضرائب من أجل تحسين الوضع في أفغانستان".

واستثمرت الهند التي تخشى عودة نظام طالبان إلى كابل بعد 2014، بكثافة في أفغانستان لاحتواء نفوذ باكستان التي كانت أكبر حليف لحركة طالبان المتطرفة خلال التسعينيات.

ووقع البلدان في 2011 "شراكة استراتيجية" لتعميق الروابط في القطاع الأمني وعلى الصعيد الاقتصادي خصوصا في مجال الطاقة والمناجم، وكانت أول اتفاقية من هذا النوع توقعها أفغانستان.
XS
SM
MD
LG