Accessibility links

logo-print

جندي أفغاني يقتل جنرالا أميركيا في كابل


جنديان أفغانيان عند مدخل الأكاديمية العسكرية التي وقع فيها الحادث

جنديان أفغانيان عند مدخل الأكاديمية العسكرية التي وقع فيها الحادث

لقي جنرال في الجيش الأميركي مصرعه عندما أطلق جندي أفغاني النار على عناصر من قوة حلف شمال الأطلسي في أكاديمية عسكرية بضواحي كابل الثلاثاء. وأدى الهجوم إلى إصابة 15 عسكريا بجروح.

وأفاد مسؤولون عسكريون، بأن الجنرال يعد أرفع مسؤول عسكري أميركي يقتل في أفغانستان منذ دخول القوات الدولية البلاد عام 2001.

وأوضحت المصادر أن الهجوم وقع عندما فتح جندي متدرب في الجيش الأفغاني بمعسكر قرغا، النار على عدد من أعضاء القوة الدولية التي تقودها الولايات المتحدة، إلى جانب جنود في الجيش الأفغاني.

وأشار المسؤولون إلى أن الهجوم أدى إلى إصابة 15 بجروح، نصفهم من الأميركيين.

وكان الجيش الأفغاني قد أكد وقوع الاعتداء وسقوط جرحى بين عسكريين أفغان وأجانب.

وقال الجنرال محمد أفضل أمان قائد العمليات في وزارة الدفاع الأفغانية، إن تحقيقا يجري حول الحادث، مشيرا إلى إصابة ثلاثة جنود أفغان ووقوع إصابات في صفوف عناصر قوة حلف الأطلسي.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية محمد ظاهر عزيمي على حسابه على تويتر إن "إرهابيا بزي عسكري أفغاني فتح النار على الضباط في الجيش الأفغاني وزملائهم الأجانب، وجرح عددا من الأشخاص".

وأشار المتحدث إلى أن المعتدي قتل على يد الجيش الأفغاني.

المصدر: وكالات/ وسائل اعلام أميركية

XS
SM
MD
LG