Accessibility links

الاستثمار والأمن يتصدران قمة أميركا- إفريقيا في يومها الأخير


جانب من اليوم الثاني للقمة

جانب من اليوم الثاني للقمة

تتواصل الأربعاء أعمال القمة الأميركية-الإفريقية في العاصمة واشنطن لليوم الثالث على التوالي، إذ من المتوقع أن يناقش القادة الأفارقة والمسؤولون الأميركيون فرص الاستثمار والتحديات الأمنية في مستقبل القارة السمراء.

ويتضمن برنامج اليوم الأخير من القمة ثلاثة محاور رئيسية، يهتم الأول بمناقشة فرص التنمية والنمو الاقتصادي، إضافة إلى الاستثمار والمبادلات التجارية.

ويخصص المحور الثاني بحث الجانب الأمني في القارة الإفريقية، من خلال مناقشة حلول طويلة الأمد لحل النزاعات الإقليمية، وتحديات تكريس السلم ومحاربة التهديدات الإرهابية.

أما المحور الثالث فسيخصص للحوكمة، والتحديات التي تواجه دول القارة السمراء بشأن التطور في المجالين السياسي والاقتصادي.

ووفق برنامج القمة، فإن هذا المحور سيركز على الظروف الواجب توفيرها لتحسين الخدمات للمواطنين الأفارقة، وتنشيط الاستثمار المحلي والخارجي المباشر، إضافة إلى معالجة النزاعات.

وكان الرئيس باراك أوباما قد قال في اليوم الثاني من القمة إن الولايات المتحدة ستستثمر بشكل واسع وعلى المدى البعيد في إفريقيا.

وأضاف أن الولايات المتحدة رصدت نحو 30 مليار دولار من المساعدات العامة والاستثمارات الخاصة من أجل إفريقيا، داعيا قادة القارة إلى توفير بيئة سياسية واقتصادية ملائمة للأعمال.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG