Accessibility links

logo-print

واشنطن ودول شمال إفريقيا قلقة من استمرار العنف


وزير الخارجية جون كيري مع رئيس الحكومة الليبية عبد الله الثني

وزير الخارجية جون كيري مع رئيس الحكومة الليبية عبد الله الثني

أعرب ممثلو حكومات الولايات المتحدة والجزائر ومصر وليبيا والمغرب وتونس في بيان مشترك الأربعاء عن "قلقهم العميق" إزاء التحديات السياسية والأمنية التي تواجه ليبيا وتأثير هذه التحديات عبر شمال أفريقيا ومنطقة الساحل.

ودعا البيان الصادر اثر اجتماع بين رؤساء هذه الدول المشاركة في القمة الأميركية الإفريقية في واشنطن، جميع الأطراف في ليبيا إلى تبني وقف إطلاق نار فوري وإلى إجراء مفاوضات لمعالجة احتياجات الأمن والاستقرار في البلاد.

وشدد المجتمعون على أن استمرار العنف بين الليبيين خلق أزمة إنسانية مأساوية تؤثر على حياة أشد الفئات ضعفا وتهدد التحول الديمقراطي في ليبيا.

ودعا البيان جميع الليبيين إلى رفض الإرهاب والعنف واستبدالهما بالحوار السياسي لانهاء حالة عدم الاستقرار التي تنتشر في جميع أنحاء البلاد. كما دعا مجلس النواب المنتخب حديثا إلى تبني سياسات شاملة تعود بالفائدة على جميع الليبيين وتشكيل حكومة تلبي احتياجات الشعب الليبي للأمن والمصالحة والازدهار.

وإذ أثنى على تصميم الشعب الليبي لضمان الحكم الديمقراطي وسيادة القانون التي تشكل حجر الأساس لمستقبل بلدهم أبدى البيان دعمه المؤسسات المنتخبة ديمقراطيا في ليبيا، ورفض التدخل الخارجي كما أيد مشاركة جميع الأطراف في تحقيق هذا الهدف.

المصدر: وزارة الخارجية الأميركية

XS
SM
MD
LG