Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة ترحب بتشكيل قوة إفريقية لمكافحة بوكو حرام


مسلحون في حركة بوكو حرام- أرشيف

مسلحون في حركة بوكو حرام- أرشيف

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السبت برغبة الاتحاد الإفريقي بتشكيل قوة إقليمية لمكافحة جماعة بوكو حرام المتشددة في نيجيريا.

وندد بان، أمام الصحافيين على هامش قمة للاتحاد الإفريقي في أديس أبابا، بـ"وحشية" ميليشيات بوكو حرام التي "لا توصف"، مشددا على ضرورة وجود "تعاون إقليمي ودولي" لمحاربتها.

وصرح مصدر دبلوماسي لوكالة الصحافة الفرنسية بأن الأمم المتحدة قد تفكر بالمشاركة في هذه القوة الإقليمية عبر المساهمة بـ"مستشارين ودعم لوجستي".

وكان مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي قد دعا لإنشاء قوة عسكرية قوامها سبعة آلاف و500 عنصر لمواجهة الجماعة المسؤولة عن عمليات قتل واختطاف.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، قال رئيس الفيدرالية الإفريقية للدراسات الاستراتيجية محمد بنحمو إن تشكيل هذه القوة خطوة إيجابية على الرغم من أنها جاءت متأخرة:

في غضون ذلك، أعلن جيش تشاد الجمعة مقتل ثلاثة من جنوده و123 عنصرا من جماعة بوكو حرام في معارك دارت بين الطرفين شمال الكاميرون.

ولفت رئيس الفيدرالية الإفريقية للدراسات الاستراتيجية، من جانبه، إلى صعوبات قد تواجه القوات التشادية في مهمتها ضد الجماعة المتشددة:

يذكر أن بوكو حرام، التي سجلت تقدما في نيجيريا حيث استولت على مناطق كاملة في شمال شرق البلاد، تقوم أيضا بعمليات تسلل إلى الكاميرون.

وقد اتفقت نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد وبنين أواخر 2014 على تشكيل قوة قوامها ثلاثة آلاف رجل لمحاربة بوكو حرام.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG