Accessibility links

logo-print

الأهلي أمام فرصة تاريخية للتتويج بكأس الاتحاد الافريقي


فريق النادي الأهلي المصري

فريق النادي الأهلي المصري

سيكون الأهلي المصري أمام فرصة الفوز بلقب كأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه عندما يستضيف السبت سيوي سبور العاجي في إياب النهائي.

وكان سيوي سبور حسم لقاء الذهاب على أرضه 2-1، وسيكون الأهلي، الفائز قبل حوالي عام بلقبه الثامن في مسابقة دوري أبطال افريقيا، أمام فرصة منح بلاده لقبها الأول في المسابقة القارية الثانية، ويحتاج إلى حسم اللقاء على أرضه بنتيجة 1-صفر لكي يحقق مبتغاه بفضل الهدف الذي سجله محمود حسن "تريزيغيه" في لقاء الذهاب.

ويتسلح الأهلي بـ25 ألف متفرج حجزوا مقاعدهم لمؤازرة الفريق في ملعب القاهرة الدولي، وهو العدد الذي سمحت به وزارة الداخلية المصرية.

ورغم تواضع مستوى المنافس، فإن مهمة الأهلي لن تكون سهلة وسيخوض المباراة بقائمة إضطرارية في ظل غياب كل قوته الضاربة في كل الخطوط، بداية من حارسه الأساسي شريف إكرامي، نهاية بغياب مهاجمه الأول عمرو جمال.

وتعقدت مهمة الجهاز الفني للأهلي بعد شكوى ثلاثة من لاعبيه الأساسيين من الإصابة وهم حسام غالي وصبري رحيل وشريف عبد الفضيل، ومن المقرر أن يحسم الجهاز الطبي مصير مشاركتهم من عدمه.

ويخوض الأهلي النهائي الأول في تاريخه في المسابقة القارية الثانية من حيث الأهمية دون 16 لاعبا ممن شاركوا في بداية البطولة، وتتحمل إدارة النادي المسؤولية كاملة في هذا المأزق الكبير لأنها وافقت علي تسريح ثمانية لاعبين مسجلين في القائمة الأفريقية.

ورغم تواضع مستوى نادي سيوي سبور مقارنه بأندية عملاقه قهرها الأهلي في النهائيات علي مدار تاريخه مثل كوتوكو الغاني والصفاقسي والترجي والنجم الساحلي أبطال تونس وأورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي، سيقدم كل ما لديه لكي يمنع الأهلي من الوصول الى شباكه وهو يدرك أن 90 دقيقة فقط تفصله عن تحقيق أول إنجاز قاري في تاريخه.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG