Accessibility links

logo-print

العفو الدولية: دول أوروبية متورطة في القمع بمصر


عناصر من الشرطة المصرية يتصدون لتظاهرة- أرشيف

عناصر من الشرطة المصرية يتصدون لتظاهرة- أرشيف

اتهمت منظمة العفو الدولية دولا في الاتحاد الأوروبي بالتورط في بيع أسلحة لمصر تستخدم في "قمع" المعارضين.

وقالت المنظمة في بيان الثلاثاء إن 12 دولة من بين 28 دولة في الاتحاد سلمت الشرطة المصرية أسلحة ومعدات تستخدم بشكل غير شرعي.

وذكرت المنظمة أن فرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا تأتي على رأس الدول الموردة للسلاح إلى مصر.

وقالت العفو الدولية إن الدول التي تسلح القوات المصرية المسؤولة عن "تنفيذ حالات الاختفاء القسري والتعذيب والاعتقال التعسفي على نطاق شامل، تتصرف بتهور وتخاطر بالتواطؤ (مع القاهرة) في هذه الانتهاكات الخطيرة".

وأضاف بيان المنظمة الحقوقية أن شركات أوروبية باعت لمصر أجهزة معقدة وتكنولوجيا تستخدم في مراقبة الدولة لمواطنيها.

وأضافت أن هذه التكنولوجيا "تستخدم لقمع المعارضة السلمية أو انتهاك الحق في الخصوصية".

واتهمت العفو الدولية هذه الدول بـ"الاستهانة" بقرار سابق للاتحاد الأوروبي منع بيع الأسلحة للقاهرة.

وتقول منظمات حقوقية إن السلطات المصرية شنت حملة واسعة ضد الإسلاميين عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي في تموز/يوليو 2013.

وتتهم السلطات بالمسؤولية عن مقتل 1400 شخص خلال هذه الحملة، بينما تقول الحكومة إن المئات من الجنود قتلوا على أيدي متشددين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG