Accessibility links

كوباني.. غارات جديدة للتحالف والمعارك خلفت 660 قتيلا


الدخان يتصاعد فوق كوباني خلال معارك

الدخان يتصاعد فوق كوباني خلال معارك

شنت المقاتلات الأميركية 14 غارة جوية ضد معاقل تنظيم الدولة الإسلامية داعش قرب مدينة كوباني الكردية (عين العرب) شمال سورية.

وأعلنت القيادة الأميركية الوسطى في بيان أن الغارات، التي نفذت مساء الأربعاء وصباح الخميس دمرت 19 مبنى احتله التنظيم المتشدد في كوباني ومركزين للقيادة.

وشنت المقاتلات الأميركية أكثر من 100 غارة جوية ضد داعش في محيط كوباني منذ نهاية أيلول/ سبتمبر.

تحديث (13:04 بتوقيت غرينتش)

شنت مقاتلات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة داعش عدة ضربات استهدف مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية داعش في كوباني (عين العرب) ومحيطها فجر الخميس.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن ست غارات استهدفت مناطق تخضع لسيطرة داعش في الجانب الشرقي من المدينة التي تسكنها أغلبية كردية.

وتزامنت الضربات الجوية مع اندلاع اشتباكات بين عناصر داعش والمقاتلين الأكراد التابعين لوحدات حماية الشعب الكردي، في شمال غرب المربع الحكومي الأمني بالمدينة. وقال المرصد إن مسلحي داعش شنوا هجوما على نقاط يتمركز فيها المقاتلون الأكراد في الجهة الجنوبية للمدينة، بينما استهدف هؤلاء عناصر التنظيم في المشفى الوطني بجنوب غرب المدينة.

660 قتيلا

في غضون ذلك، أعلن المرصد الذي يتخذ من لندن مقرا له الخميس، أن 662 شخصا قتلوا في المعارك، التي تشهدها كوباني منذ شهر.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن 374 من عناصر داعش قتلوا في المعارك، مقابل 258 مقاتلا من وحدات حماية الشعب الكردي، وتسعة مقاتلين أكراد آخرين، ومتطوع قاتل إلى جانبهم، و20 مدنيا كرديا.

وشدد مدير المرصد على أن حصيلة قتلى المعارك هذه لا تشمل الذين قتلوا في غارات التحالف الدولي على المدينة الحدودية مع تركيا والتابعة لمحافظة حلب.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية قد رجحت أن تكون الضربات الجوية التي ينفذها التحالف الدولي في كوباني قد أسفرت عن مقتل مئات من داعش.

وقال الأميرال جون كيربي في واشنطن الأربعاء "نعتقد أننا قتلنا مئات المقاتلين من داعش في كوباني وحولها"، لكنه تدارك أن "كوباني لا تزال مهددة بالسقوط".

المصدر: قناة الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG