Accessibility links

logo-print

أربيل يلجأ لأكرم سلمان لإنقاذ ما تبقى من الموسم الكروي


فريق أربيل

فريق أربيل

عاد العراقي أكرم أحمد سلمان لتدريب فريق أربيل للفترة المتبقية من هذا الموسم، خلفا للكرواتي رادان غاسانين الذي ترك مهمته في وقت سابق لأسباب شخصية. ويأتي تعيين سلمان في محاولة من إدارة الفريق لإنقاذ مشواره في حملة الدفاع عن اللقب.
وذكر نائب رئيس إدارة النادي عبد الخالق مسعود، إن إدارة النادي تعاقدت رسميا مع المدرب أكرم سلمان لقيادة الفريق للفترة المتبقية من الموسم الحالي، و"نأمل أن يستمر في الموسم المقبل إذا وجدنا إمكانية ذلك". وأضاف مسعود أن المدرب الجديد بدأ مهمته الخميس وقاد أول وحدة تدريبية تحضيرا للقاء مؤجل مهم أمام المصافي السبت.
ويشغل أربيل المركز الرابع على لائحة الترتيب برصيد 50 نقطة خلف المتصدر الشرطة، بفارق 13 نقطة، مع امتلاك أربيل أربع مباريات مؤجلة.
ويأتي تعيين سلمان مدربا لأربيل إثر خسارة الفريق أمام جاره دهوك وبغداد على التوالي بنتيجة واحدة: صفر-1، ما دفع إدارة النادي لاستعادة خدمات سلمان لتحسين مسار فريقها والتحفيف من معاناته التي يواجهها الآن، في وقت تخوض فيه فرق الشرطة والزوراء والجوية فضلا عن أربيل صراعا مثيرا من أجل لقب الموسم.
ويمتلك المدرب أكرم سلمان (66 عاما) مسيرة تدريبية لافتة سواء مع فريقه السابق أربيل عندما حصل معه على لقبين متتاليين سابقين في موسمي 2006-2007 و2007-2008 أو مع فرق ومنتخبات عراقية أخرى.
وأشرف سلمان، الذي اختير أفضل مدرب في لبنان هذا العام بعد حصوله على اللقب المحلي مع الصفاء، على تدريب عدة أندية عراقية إذ عمل مع الطلبة والزوراء ودهوك، وقاد منتخب بلاده إلى لقب غرب آسيا 2005 وفي تصفيات أمم آسيا 2007 وقاده أيضا في خليجي 18 بالإمارات 2006. ولم يقتصر التألق التدريبي لسلمان على الأندية والمنتخبات العراقية بل حقق نتائج جيدة خلال مسيرة عمله مع أندية سعودية وأردنية ولبنانية.
XS
SM
MD
LG